مقتل 50 عنصرا في معارك باليمن

صنعاء – (د ب أ)- أعلنت قوات الجيش المشتركة الموالية للحكومة الشرعية أمس، مقتل أكثر من 50 عنصرا من مسلحي (أنصار الله) في معارك بمحافظة الحديدة، غرب اليمن.
ونقل موقع الجيش «سبتمبر نت» عن مصادر ميدانية قولها، إن «أكثر من 50 عنصرا من مسلحي (أنصار الله) قُتلوا خلال المعارك بمديرية التحيتا، وجرح العشرات منهم».
وأضافت المصادر، إن ألوية العمالقة (قوات جنوبية) ألقت القبض على العديد من مسلحي (أنصار الله) أثناء عمليات تمشيط مركز التحيتا.
وقالت مصادر محلية مسؤولة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن المعارك لا تزال مستمرة بشكل عنيف بين الطرفين في مديرية التحيتا.
وتركزت المعارك حسب المصادر ذاتها، في أحياء بني عفيف غرب مدينة التحيتا، وسط تقدم للقوات المشتركة باتجاه الغرب لإحكام السيطرة على كامل المديرية، «مع فرار للمسلحين باتجاه المغرس وشرقاً باتجاه مديرية زبيد».
وكانت قوات الجيش المشتركة أعلنت الجمعة تحرير أجزاء واسعة من مديرية التحيتا، عقب معارك عنيفة دارت بين الطرفين.