مركز القبول الموحد يُعلن عن نتائج الفرز التجريبي لطلبة دبلوم التعليم العام

أكد أن نتيجة القبول ليست نهائية للطالب –
كتبت – مُزنة الفهدية –

أعلن مركز القبول الموحد أمس عن نتائج الفرز التجريبي لطلبة دبلوم التعليم العام للعام الأكاديمي2018 -2019م، وستكون متاحة لمدة خمسة أيام في صفحة الطالب في النظام، حيث أكد المركز أن نتيجة القبول المبدئية في الفرز التجريبي ليست النتيجة النهائية للطالب، ويعتمد العرض النهائي في الفرز الأول على إحراز الطالب نتيجة مساوية أو أفضل في امتحانات الفصل الدراسي الثاني، والاحتفاظ بنفس الترتيب للبرامج الدراسية المدخلة في مرحلة التسجيل، ومقارنة درجات الطالب بالمتقدمين الآخرين لنفس البرامج الدراسية.
وأوضح مركز القبول الموحد أنه تم إجراء الفرز التجريبي بناء على نتائج الطلبة الناجحين في الفصل الدراسي الأول، واختياراتهم من البرامج الدراسية، بالإضافة إلى أعداد المقاعد المحددة، منوها على ضرورة اطلاع الطالب على نتيجة العرض في الفرز التجريبي، ويمكنه إجراء التعديلات التي يرغب بها في فترة تعديل الرغبات.
وأضاف المركز أن على الطالب الدخول مجددا للنظام في مرحلة تعديل الرغبات وإعادة التفكير في ترتيب اختياراته بناء على النتائج الدراسية النهائية للفصل الدراسي الثاني، حيث إن الفرز التجريبي يساعد على التغلب على مشكلة قيام الطلبة بإدراج عدد محدود وقليل من البرامج الدراسية.
نصائح

ويوجه مركز القبول الموحد نصائحه لجميع الطلبة حيث إن عدم قبول الطالب في الفرز التجريبي في الرغبات الأولى، لا يعني له أنه لن تتاح له الفرصة في الفرز النهائي للتنافس على الخيارات الأعلى، لذا على الطالب تجنب حذفها في المرحلة القادمة إذا كان واثقا من أنها تمثل الأفضلية بالنسبة له، وفي حال عدم حصول الطالب أو الطالبة على أي عرض في الفرز التجريبي، ضرورة زيادة عدد الاختيارات من البرامج الدراسية التي تستوفي شروط التقدم إليها بناءً على النتائج النهائية وترتيبها حسب الأفضلية.
كما أن نتيجة الفرز تساعد الطلبة على اتخاذ القرار الأمثل في ترتيب الاختيارات من البرامج الدراسية حسب الأفضلية لديهم في مرحلة تعديل الرغبات وبمشاركة ولي الأمر في ذلك، ولا يتوجب القيام بأي إجراء فيما يخص نتيجة الفرز التجريبي كاعتماد المقعد، نظرا لكونه عرضا غير نهائي وقد تتغير نتيجة العرض النهائية في الفرز الأول.