انطلاق ملتقى شباب عمان الثالث بالتعاون مع رؤية 2040 .. نهاية يوليو المقبل

يناقش الطاقة البديلة وتطبيقات الثورة الصناعية الرابعة –
أفضل المشروعات سترفع للمجلس الأعلى للتخطيط كـمقترحات شبابية تُسهم في وضع الخطة الخمسية الـ10 –

تنظم اللجنة الوطنية للشباب بالتعاون مع مكتب الرؤية المستقبلية عمان 2040 وشراكة الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط ملتقى شباب عمان في نسخته الثالثة والمقرر عقده في محافظة ظفار خلال الفترة من 22 إلى 24 يوليو 2018م، تحت عنوان (مستقبل عمان) الذي سيركز على مساهمة الشباب في تحقيق رؤية عمان 2040.
ويهدُف الملتقى إلى تبني المشاركين لرؤية عُمان 2040، وتعزيز الشعور الإيجابي بالمشاركة في تحقيق رؤية عمان 2040، إضافة إلى تعزيز استشراف المستقبل لدى الشباب العماني، وتعريف الشباب بدورهم في بناء اتجاهات داعمة لمسارات الرؤية 2040.
وسيستمع المشاركون في اليوم الأول إلى عرض مرئي حول رؤية عمان 2040 إضافة إلى ورقة عمل علمية حول التخطيط وأهميته، وفي اليوم الثاني سيقدم المدربون المادة العلمية للمشاركين: ثقافات وقيم المستقبل، الطاقة البديلة، وتطبيقات الثورة الصناعية الرابعة، وسيعمل المشاركون على مبادرات ومشروعات في اليوم ذاته وفي اليوم الثالث حيث سيتم عرضها على اللجنة المحكمة ثم إعلان النتائج النهائية لأفضل المشروعات، وسترفع أفضل المشروعات للأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط كـمقترحات شبابية تُسهم في وضع الخطة الخمسية العاشرة.
وتمّ فتح باب التسجيل في الملتقى للفئة العمرية بين 19 و29 عامًا من مختلف محافظات السلطنة عبر استمارة تسجيل في موقع اللجنة الوطنية للشباب الإلكتروني، وسيتم فرز المشاركين والإعلان عن المتأهلين للمشاركة في الملتقى بداية يوليو.
يذكر أن اللجنة الوطنية للشباب نظمت ملتقى شباب عمان عام 2014م، وذلك من منطلق دور اللجنة واختصاصاتها المتمثلة في إشراك الشباب العماني في جميع الجوانب والأصعدة، وتأكيدًا لدور الشباب الحيوي في بناء أي مجتمع، حيث حمل عنوان «قادة المستقبل» مستهدفًا 150 شابًا وشابة من جميع محافظات وولايات السلطنة للأعمار بين 18 و25 عامًا، لمدة 4 أيام.
حمل الملتقى رسالة تطبيقية بحتة، تضمنت التعامل مع الأفكار بطريقة عملية، كما تم إعطاء المتدربين سمات القائد وإتاحة الفرصة للتركيز على المشاركين وتوزيعهم على الفرق التي وصل عددها إلى 15 فريقًا وإعطاء كل فريق مهام عمل لتحقيق الأهداف والرؤية للمشروعات القائمة وإضافتها بمقترحات جديدة.
ونظمت اللجنة ملتقى شباب عمان في نسخته الثانية عام 2016م، بهدف تفعيل التشارك المعرفي بين الشباب العماني، وتعزيز القدرات التنافسية، واستثمار أفكارهم وطاقاتهم وقدراتهم لبناء الوطن، والابتكار والتطوير بما يحقق النمو المعرفي والاقتصادي للسلطنة، حيث ركز على التمكين الاقتصادي واستثمار أفكار الشباب في رفد الاقتصاد العماني بأفكار مشروعات شبابية نيّرة.
واستهدف الملتقى 120 شابًا وشابة يمثلون مختلف محافظات السلطنة وولاياتها، وتتراوح أعمارهم بين 18 و29 سنة، كما ركز الملتقى على 3 قطاعات اقتصادية متمثلة في قطاع السياحة وقطاع النقل واللوجستيات وقطاع الصناعة، حيث مر المشاركون فيه بمراحل 3 تلخصت الأولى في الإعلان عن الملتقى واستقبال المشاركات، واستدعاء المشاركين المستوفية أفكارهم للشروط لعرض فكرتهم على مجموعة من المتخصصين في المجال، وذلك لاستيضاح تفاصيل الفكرة، ثم انتقل بعدها المقبولون إلى المرحلة الثانية التي بدأت مع بداية الملتقى وتم فيها تطوير المشروع في الحلقات التدريبية المقدمة في الملتقى التي قدمها ذوو الاختصاص والخبرة في القطاع المتعلق بالفكرة، لتتأهل هذه المشروعات إلى المرحلة الثالثة، وهي مرحلة ما بعد الملتقى، حيث تم اختيار أفضل ثلاثة مشروعات في قطاعات الملتقى الثلاثة (الخدمات اللوجستية، الصناعة، السياحة)، واتفقت بعدها فرق العمل الفائزة واللجنة الوطنية للشباب مع الجهات المتخصصة على آلية تنفيذ الفكرة ليتم تطويرها وتطبيقها.