إنجاز مبنى جمعية المرأة بسمائل بنهاية العام الجاري

وزير التنمية الاجتماعية يتفقد المشروع –
سمائل – ناصر الشكيلي :-
قام معالي الشيخ محمد بن سعيد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية بزيارة لمشروع مبنى جمعية المرأة العمانية بولاية سمائل بمحافظة الداخلية الذي تنفذه الوزارة ضمن ثمانية مشاريع لمباني الجمعيات في كل من سمائل، المضيبي، وادي المعاول، بركاء، محضة، الخابورة، لوى ونخل، والتي يأتي إنشاؤها ضمن المكرمة السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه-. واطلع معاليه والحضور على سير العمل واستمعوا إلى شرح من مقاول المشروع بشأن المراحل التي وصل إليها ونسبة البناء المنجزة والفترة الزمنية المتوقعة على الانتهاء من المشروع. وحث معاليه خلال الزيارة المختصين والمشرفين على المشروع على ضرورة الدقة في الإنجاز والحرص على الانتهاء من المشروع في الفترة المحددة لتتمكن الجمعية من مزاولة أنشطتها وفعالياتها بالمبنى الجديد بكل يسر وسهولة.

وعقب الزيارة صرح معاليه لوسائل الإعلام إن المبنى شارف على الانتهاء، رغم تعرضه خلال الفترة الماضية لبعض المعوقات مع المقاول، وقد تم التعامل معها من جانب الوزارة، مشيرا إلى أن الوزارة تتابع، وباستمرار كافة مشاريع مباني الجمعيات التي يتم تنفيذها الآن للوقوف على سير العمل وحث الشركات المنفذة للانتهاء من المشاريع في الأوقات المحددة . وحول المدة المتوقعة للانتهاء من المشروع أعرب معاليه عن أمله في أن يتم الانتهاء من المشروع خلال الربع الأخير من هذا العام وهناك مبان أخرى سيتم افتتاحها خلال الأشهر القادمة. ورافق معاليه خلال الزيارة كل من سعادة الدكتور يحيى بن بدر المعولي وكيل وزارة التنمية الاجتماعية، وخلفان بن حارب الجابري مدير عام الشؤون الإدارية والمالية، ومدير عام التنمية الاجتماعية بمحافظة الداخلية والمدير المساعد لدائرة التنمية الاجتماعية بسمائل وعدد من المسؤولين بالوزارة.
يذكر أن المبنى الجديد للجمعية العمانية بسمائل يشتمل على عدد من المرافق من أهمها مكاتب الإدارة وقاعة لمناسبات الأفراح مع مسرح، بالإضافة إلى غرفة للألعاب ومكتبة وغرفة للحاسب الآلي وأخرى للمعارض وفصول دراسية ومطبخ تعليمي إلى جانب قاعات للانتظار. وتسعى وزارة التنمية الاجتماعية من خلال إنشاء مبانٍ للجمعيات مزودة بالعديد من المرافق وأحدث التقنيات إلى تطوير جودة العمل بالجمعيات وتحسين أوضاعها.