بدية تطلق مبادرة «اعفوهم» لمعالجة التبذير في الأعراس

بدية – خليفة الحجري –

أطلقت ولاية بدية ممثلة بلجنة التنمية الاجتماعية مبادرة «اعفوهم» التي تعنى بمعالجة ظاهرة ارتفاع تكاليف الزواج والحد من التبذير أثناء إقامة الأعراس.
وجاءت هذه المبادرة استجابة لتطلعات الشباب وأفراد المجتمع المحلي حيث أقرت لجنة التنمية الاجتماعية في اجتماع لها مؤخرا سلسلة من القرارات والتوصيات الهادفة إلى تسهيل أمور الزواج وتيسير متطلباته أمام الشباب المقبلين على الزواج والاستقرار الأسري ومن أبرز القرارات والتوصيات التي اتفق عليها تحديد المهر للزواج بمبلغ لا يتجاوز خمسة آلاف ريال عماني شاملا لكافة الاحتياجات وتحديد وليمة واحدة فقط تتضمن تقديم الحلوى العمانية والقهوة.
وطالبت اللجنة بضرورة توجيه خطباء الجمعة ومختلف الجوامع والمساجد لحث المجتمع على التفاعل الإيجابي مع هذه المبادرة، كما تم تكليف المرشدات الدينيات وعضوات جمعية المرأة العمانية بالاضطلاع بدورهن في توعية المجتمع بأهمية تضافر الجهود للتيسير على الشباب المقبلين على الزواج من خلال برامج توعوية تقدم لهم ومواصلة جهود الولاية في مجال الالتزام بمبدأ الأعراس الجماعية.
وأوصى الاجتماع بأن تقوم لجنة التنمية الاجتماعية والمرشدات الدينيات وعضوات جمعية المرأة العمانية بمتابعة الأسر المتخلفة عن الاشتراك في الأعراس الجماعية على أن يتم توجيه رسالة لصاحب الخيمة أو القاعة فيها بعض الإرشادات للاسترشاد بها من أجل الحفاظ على العادات والتقاليد في المجتمع. وجاءت تلك التوصيات في الاجتماع الذي عقدته اللجنة برئاسة سعادة الشيخ محمود بن عبدالله السعيدي والي بدية وبحضور سعادة الدكتور محمد بن سعيد الحجري عضو مجلس الشورى ممثل ولاية بدية والدكتور خلفان بن محمد الفهدي مدير عام التنمية الاجتماعية بمحافظتي جنوب وشمال الشرقية وعدد من شيوخ ورشداء الولاية.