ليبرمان يبرر عنف الجيش الإسرائيلي في مجزرة غزة

تل أبيب – (د ب أ) : دعا وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان امس قوات الجيش إلى عدم الالتفات إلى معارضي طريقة الجيش في التعامل مع احتجاجات قطاع غزة، وذلك بعد يومين من مقتل أكثر من 60 شخصا شرق القطاع قرب الحدود مع إسرائيل.
وكتب ليبرمان على موقع تويتر :«لا تستمعوا إلى جوقة المنافقين حول العالم»، وذلك بعد لقاء عقده مع مجموعة من الجنود والقادة جنوب إسرائيل. وأضاف :«نتخيل فقط ما الذي كان سيحدث إذا ما وصل هؤلاء الإرهابيون على حد تعبيره إلى إحدى التجمعات (الحدودية)، واجبنا هو منعهم من الوصول إلى أراضي إسرائيل وإلحاق الضرر بنا». وخلال حديث مع الصحفيين، وصف ليبرمان حركة حماس بأنها «آكلة للحوم البشر»، ونفى صحة تقارير حول هدنة محتملة طويلة الأجل مع حماس. وردا على سؤال حول وجود قنوات اتصال غير رسمية خلفية بين حماس وإسرائيل، قال :«لا نرى أي شيء مهم، لا شيء جاد»، وقال إن إسرائيل فقط قد تفكر في وقف لإطلاق النار إذا ما تم نزع سلاح حماس بالكامل.