الأمم المتحدة: نزوح 83 ألف أفغاني بسبب الصراع

كابول – (د ب أ)- أجبر الصراع القائم في أفغانستان، أكثر من 83 ألف شخص على الفرار من ديارهم، منذ بداية العام الجاري، بحسب تقرير صادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا).
وذكر التقرير أن هناك 83 ألفا و345 شخصا نزحوا في أنحاء الدولة التي مزّقتها الحرب، منذ بداية العام، حيث نزح 19 ألفا و800 شخص خلال الأسبوع الماضي فحسب.
وقد أُجبر تسعة آلاف شخص على ترك منازلهم في منطقة ألمار بإقليم فارياب شمال البلاد، بسبب القتال العنيف، بينما نزح ما يقدر بنحو 7000 شخص في منطقة قلعة زعل في قندوز شمال البلاد.
وكان العام الماضي قد شهد نزوح أكثر من 445 ألف أفغاني بسبب الصراع.
وأصبحت قوات الأمن الأفغانية منهكة، في ظل قتالها أمام تمرد صامد ومتنام في أنحاء افغانستان.
وبخلاف طالبان، يقاتل الجيش أيضاً تنظيم (داعش)، الذي يتوسع في شمال افغانستان، ويقوم بشن هجمات منتظمة في العاصمة كابول.
وكان الرئيس الأفغاني، أشرف غني، عرض على طالبان في فبراير الماضي صفقة سلام شاملة، إلا أن المتشددين لم يردوا على عرضه، وزادوا من هجماتهم وأعلنوا بداية هجوم سنوي جديد في أبريل.
كما تم رفض عروض سلام سابقة.
ويشار إلى أن طالبان تسيطر على 5ر14 بالمائة من المناطق الأفغانية، البالغ عددها 400، بالكامل، في حين يتم التنافس على 30 بالمائة أخرى من المناطق، وذلك بحسب تقرير صادر عن هيئة مراقبة أمريكية.