النهضة عقبة جديدة في مشوار السويق نحو اللقب

كتب – حميد المنذري – سعيد العلوي –

بات السويق بحاجة إلى الفوز في 3 مباريات من أصل سبع متبقية له ليضمن التتويج بلقب الدوري وذلك بعدما نجح الأربعاء الماضي في الابتعاد بالصدارة بفارق 13 نقطة عن أقرب ملاحقيه الشباب إثر فوزه الصعب على ظفار بهدف يتيم ليغرد وحيدا خارج السرب بخمسين نقطة بالتمام والكمال. ويستضيف السويق فريق النهضة هذا المساء في مجمع السلطان قابوس ببوشر وتحديدا في الساعة الثامنة وخمس وخمسين دقيقة في إطار الجولة العشرين من دوري عمانتل وعينه على تعزيز صدارته وتوسيع الفارق أكثر حتى يتمكن من حسم لقب الدوري مبكرا ويحتاج السويق فعليا إلى 9 نقاط إضافية من أصل 21 ممكنة في الملعب من أجل تتويجه رسميا بلقب الدوري للموسم الكروي الحالي 2017 – 2018 م بعد العروض الشيقة والرائعة والنتائج الإيجابية التي حصدها في كافة مبارياته السابقة حيث فاز في 16 لقاء وتعادل في مباراتين ولم يذعن للخسارة سوى في مباراة واحدة فقط كانت أمام النهضة في مجمع البريمي على وجه التحديد، ويبحث السويق اليوم عن فوزه السابع عشر في المسابقة ليبلغ النقطة الثالثة والخمسين ويقترب أكثر من استعادة اللقب الغائب عن خزائنه ويتوج موسمه الرائع بلقب الدوري المستحق.
ولعل السمة البارزة في السويق هذا الموسم تتمثل في خط هجومه المدجج بقيادة نجمه عبدالعزيز المقبالي فالسويق يحظى بأقوى خط هجوم في الدوري على الإطلاق بتسجيله 38 هدفا وفي المقابل يعد ثاني أقوى خط دفاع بتلقيه 17 هدفا فقط ويعول أصفر الباطنة بشدة على نجم خط هجومه عبدالعزيز المقبالي هداف المسابقة برصيد 15 هدفا في هز شباك فنجاء مساء اليوم ومضاعفة رصيده من الغلة التهديفية كما يعول على ظهيره الأيسر الطائر ونجم منتخبنا الوطني علي البوسعيدي الذي يدين له الفريق بالفضل في المباراة الماضية ضد ظفار حينما سجل هدف الفوز وساهم بإحراز النقاط الثلاث كما أنه يملك 5 أهداف في رصيده ببطولة الدوري وعلى بعد 9 نقاط تفصله عن حسم لقب الدوري هل يتمكن السويق أن يضيف فنجاء إلى قائمة ضحاياه هذا المساء ويقترب خطوة إضافية مهمة من ملامسة اللقب بوضع قدمه الأولى عليه؟
منحت الأقدار النهضة الصعود إلي المركز الثالث في جدول الترتيب برصيد 29 نقطة وذلك في أعقاب تعادله الإيجابي مع منافسه المباشر النصر بهدف لمثله في الجولة السابقة ولكنه سيكون امام تحد صعب مساء اليوم وهو يتطلع إلى تحقيق فوزه الثامن في مسابقة الدوري هذا الموسم للانفراد بالمركز الثالث حيث يتساوى بالنقاط مع النصر رابع الترتيب العام.
ويمر النهضة بفترة زاهية من الاستقرار الفني مغلفة بطابع النتائج الإيجابية حيث لم يتعرض للخسارة منذ عدة جولات ما أسهم بوضوح في ارتقائه إلى المركز الثالث عن جدارة واستحقاق، ولعب النهضة 19 مباراة في بطولة الدوري حتى الآن ففاز في سبع منها وتعادل في 8 وخسر في 4 مباريات كما أنه يعد الفريق الوحيد الذي ألحق الخسارة بالسويق المتصدر وكان ذلك في مرحلة الذهاب تحديدا ويتميز النهضة بكونه ثاني أقوى خط هجوم في الدوري خلف السويق رائد الترتيب العام حيث سجل خط هجومه 32 هدفا وفي المقابل فإن خط دفاعه ليس بتلك الجودة الممكنة حيث تلقت شباكه 27 هدفا مما يدلل على ذلك ويتطلب إصلاحات وترميمات جذرية على صعيد خط الدفاع.

حكيم شاكر: مواجهة مهمة

ذكر حكيم شاكر مدرب السويق ان مباراة فريقه اليوم مع النهضة مهمة ومباراة قد تذهب بنا مبكرا ان شاء الله تعالى الى طريق درع الدوري فالفريق تدرب في اليوم التالي بعد مباراتنا مع ظفار بعدد ثلاثة لاعبين أساسيين فقط حيث لدينا إصابات كثيره ولدينا لاعبون في خدمة البطولة العسكرية تبقى هذه الظروف مؤثرة على الاستعداد للمباراة لكن السويق وروح السويق موجودة سنعد العدة وسنضع البدائل وإن كانت مباراتنا اليوم بالنسبة لي هي بطولة دوري لذلك علينا أن نهتم بها كون النهضة سبق أن فاز علينا في المرحلة الأولى كنا نتمنى أن تكون الاستعدادات لهذه المباراة أكبر وأكثر أهمية وأعطاها قيمة أعلى لكن الظروف خرجت عن إرادتنا فنحن في حاجة لكل الناس معنا بحاجة الى كل اللاعبين بحاجة الى جمهور السويق معنا حتى ننتصر ونكسب نقاط المباراة الثلاث.

الجهوري: نفكر في النتيجة الإيجابية

حمد الجهوري مدير الفريق قال استعدادات الفريق عادية مثل أي مباراة وكما يعلم الجميع ان السويق يحتاج على الأقل إلى كسب مباراتين او ثلاث مباريات من عدد المباريات القادمة المتبقية من عمر الدوري حيث سنسعى الى ان نحقق نتيجة إيجابية هذا المساء فنحن جاهزون ومستعدون لذلك ومن هذه المباراة ستبدأ احتفالات جماهير شعاع الشمس للدوري ان شاء الله حتى وإن كنا نحتاج الى نقاط إضافية لكننا نعتبر انفسنا وضعنا قدما ونقطة بداية لكسب درع الدوري ومباراة اليوم هي بمثابة الانطلاقة الحقيقية للسويق على الرغم من الغيابات والنقص العددي في اللاعبين الأساسيين ومنهم عبدالله دنج ويانج وحسين الحضري للإصابة وأحمد الخميسي لظروف العمل لكن المجموعة الموجودة فيها الخير والبركة وسنعمل على ان يكون السويق بإذن الله في الصدارة وأن يمشي الفريق للطريق الصحيح نحو اللقب وأن نواصل الانتصارات بوجود المدرب حكيم شاكر الذي بكل تأكيد وضع الخطة المناسبة لاقتناص النقاط الثلاث التي نعتبرها من ضمن المباريات المهمة للسويق نأمل من جماهير شعاع الشمس الحضور في هذه المباراة للتشجيع والمؤازرة لفريقها.
عيسى النوبي المنسق الإعلامي بنادي السويق قال بنسبة لمباراتنا مع النهضة ستكون مباراة صعبة ولكن لا خوف على السويق. أما صعوبة المباراة على السويق فتكمن في غياب اللاعبين ففي التمارين تجد حضورا بسيطا من اللاعبين الأساسيين وذلك لأسباب عدة بعضها الإصابات والبعض الآخر مشاركة اللاعبين في دوري القوات المسلحة هذي الشيء يؤثر على الفريق وعلى الإعداد للمباراة لكن مثل ما نعرف الفريق حاليا يسعى الى أن لا يفقد أي نقطة في أي مباراة بحيث يؤكد حصوله على الدوري في وقت مبكر خلال المباريات الثلاث القادمة او المباريات الأخرى من عمر الدوري. الفريق أقام أمس معسكرا قصيرا استعدادا للمباراة فلا شك ان فريق النهضة لن يكون فريقا سهلا كونه الفريق الوحيد الذي حقق الانتصار على السويق في الدور الأول هذا يعطي نادي السويق القوة ليقدم مباراة جميلة وتحقيق نقاط المباراة فهي مباراة رد اعتبار والنهضة سيكون منافسا شرسا ونتمنى الحضور الجماهيري للمباراة. فريق السويق الآن يقدم عطاءات جميلة في المباريات السابقة ووقفة الجماهير له مطلب أساسي فالفريق بجماهيره وبالتواجد معا سيصل إلى ما نصبو إليه جميعا.

برونو: ندرك قوة منافسنا

قال برونو بيريرا مدرب فريق النهضة: إننا سنواجه الفريق الذي يتصدر الدوري وهو فريق قوي، وإلا لن يكون لديهم 50 نقطة ولكن من الجيد أن نتذكر 3 أشياء: النهضة لم يخسر في 11 مباراة متتالية في الدوري ونحن نصبح أقوى وكنا الفريق الوحيد في الدوري الذي فاز على السويق، وكنا نريد الفوز في آخر مباراتين لعبناهما أيضا ضد فريقين جيدين وأنا أقول فقط لأننا أردنا الفوز في المباراتين لذا، يجب علينا أن أثق بلاعبينا وسنقوم بعملنا لنحصل على نقاط من هذه اللعبة لإنقاذ وتوطيد موقفنا وأضاف برونو أعتقد أن هذه المباراة تعتبر في قمة المباريات في هذه الجولة.
من جانبه أشار حسين الزدجالي مشرف فريق نادي النهضة وعضو مجلس الإدارة الى أن الاستعداد جيد لهذه المباراة ولا تختلف عن مباراة أخرى الفريق جاهز لمباراة السويق والفريق مكتمل الصفوف لا توجد أي غيابات والمدرب وضع التشكيلة المناسبة لهذه المباراة والمباراة تعتبر قمة الأسبوع ونرغب في تكرار الفوز على السويق ونادي السويق ناد كبير متصدر الدوري وتقريبا تم حسم الدوري للسويق ولكن ليس ذلك على حساب نادي النهضة الذي لديه الطموح في الوصول للمركز الثاني وهو حق مشروع للنهضة الذي قدم مستويات ومباريات جيدة والفريق في الدور الثاني لم يخسر أي مباراة ولدينا الثقة في لاعبينا والمباراة لها طابعها الخاص بين الفريقين ومجلس إدارة النادي حضر التدريبات اليومية للفريق والجميع تعاهد على تقديم مباراة تليق بمستوى فريق النهضة والهدف الحصول على النقاط الثلاث.
وأشار حسين الزدجالي الى أن هناك عتبا على التلفزيون العماني في عدم نقل مباريات فريق النهضة حيث لعبنا في نادي الشباب في السيب ولم يتم نقل المباراة وكانت بين المركزين الثاني والثالث ولعبنا مع نادي النصر وكانت تنافسية على المركز الثالث ولم تنقل المباراة ولم تسجل ومباراة السويق مباراة قمة بين المركزين الأول والثالث وتحدد أمور كثيرة ومع ذلك لا تنقل مع احترامي للفرق التي تلعب ولكن هناك مباريات لها قيمة فنيه من المفترض نقلها والسؤال المطروح ما هي الآليات في نقل المباريات؟