موريتانيا: سنوفر كل الظروف لشفافية الانتخابات القادمة

نواكشوط – عمان – محمد ولد شينا:-
قال الناطق الرسمي باسم الحكومة الموريتانية محمد الأمين ولد الشيخ، إن سلطات بلاده ستتخذ كل الإجراءات اللازمة لشفافة الانتخابات النيابة والمحلية التي تشهدها البلاد في وقت لاحق من العام الحالي.

وأضاف ولد الشيخ في مؤتمر صحفي بالعاصمة نواكشوط: «الدولة مستعدة لكل ما تحتاجه عملية الانتخابات وكل ما يعطي الثقة فيها وفي شفافيتها».
ويأتي تصريح الناطق باسم الحكومة الموريتانية عقب تصريحات أدلى بها رئيس حزب «الاتحاد من أجل الجمهورية» الحاكم، سيدي محمد محم، قال فيها إن موريتانيا لن تستدعي مراقبين دوليين الانتخابات القادمة، لكنها لن تمنعهم في حال بادروا هم بمراقبة هذه الانتخابات.
من جهتها عبرت المعارضة الموريتانية خشيتها من أن تكون السلطات تحضر لتنظيم الانتخابات القادمة في ظروف غير شفافة.
وقال الرئيس الدوري لائتلاف أحزاب المعارضة الرئيسة، محمد ولد مولود، في مؤتمر صحفي أمس الجمعة بنواكشوط، إن الحكومة بدأت التحضير لتزوير الانتخابات القادمة.
وشدد على أن المعارضة ستشارك في الانتخابات القادمة، لكنها لن تسمح بتزويرها تحت أي ظرف.