دفعة جديدة من حماة الحق وحراس المبادئ تبدأ تدريبها بأكاديمية الشرطة

يخضعون لمراحل تأهيل للقيام بالواجبات والمهام –
توجهت صباح أمس دفعة جديدة من المواطنين الملتحقين بشرطة عمان السلطانية إلى أكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة من حملة دبلوم التعليم العام، بعد أن أنهوا كافة الإجراءات، وخضعوا للتقييم واجتازوا جميع مراحل القبول، بما فيها الاختبارات التحريرية والرياضية والمقابلات الشخصية.
وسيخضع الملتحقون للمراحل التدريبية المختلفة التي تؤهلهم للقيام بالواجبات والمهام التي تضطلع بها شرطة عمان السلطانية.
وعبّر الملتحقون عن سعادتهم بالالتحاق بجهاز شرطة عُمان السلطانية واستعدادهم، وقال محمد بن سعيد بن سيف الشحي: أحمد الله على قبولي بشرطة عمان السلطانية، لكي أكون أحد حماة الحق، وحراس المبادئ، خدمة لوطننا الغالي، وللقيام بمهام الشرطة المختلفة، كونها شرفا عظيما لصيانة أمن بلادنا، والمحافظة على منجزاته.
وقال عمار بن سيف بن سالم القائدي: «إنها فرصة عظيمة يتيحها لنا وطننا عمان لخدمته من خلال شرطة عمان السلطانية، وتغمرنا السعادة والفرح اليوم ونحن نتوجه إلى ميادين التدريب والعلم بأكاديمية السلطان قابوس لعلوم الشرطة، هذا الصرح الأكاديمي العريق».
أما أسعد بن خليفة بن سعيد الشهومي، فقال «أسأل الله العلي القدير أن يوفقنا لاجتياز فترة التدريب العسكري، بما يؤهلنا لأداء عملنا على أكمل وجه لخدمة وطننا من خلال هذا الجهاز الحيوي في مواقع العمل الشرطي».
ويقول مرشد بن راشد بن علي الراشدي: أتوجه بالشكر الجزيل للعاملين بشرطة عمان السلطانية لمنحي وزملائي فرصة العمل كشرطة مستجدين، ونتعهد أن نكون عند حسن ظنهم بنا، وأدعو الله أن يوفقنا لخدمة هذا الوطن العزيز.
وقال مانع بن علي بن سليمان الظهوري: سعادتي لا توصف بانضمامي للعمل بجهاز شرطة عمان السلطانية، الذي يتشرف كل مواطن بخدمة وطنه من خلاله فهو مصدر الأمن والأمان، ويقدم خدمات جليلة للمواطنين والمقيمين.