صراع ثلاثي ناري على الوصافة في الدوري الفرنسي

باريس، (أ ف ب) : يدور صراع ناري على وصافة الدوري الفرنسي لكرة القدم، لحسم مواقع التأهل إلى البطولات الأوروبية، عندما تخوض أندية موناكو وليون ومرسيليا المرحلة 35 في نهاية الأسبوع.
وبعد ضمان باريس سان جرمان اللقب والمقعد الأول المؤهل إلى دوري أبطال أوروبا، يبقى المقعد الثاني المباشر وثالث مؤهل إلى الدور التمهيدي الثالث من المسابقة القارية الأولى.
وبعد خسارة موناكو حامل لقب 2017 مباراته الثانية تواليا أمام غانغان، تقلص الفارق بينه وبين ليون ومرسيليا إلى نقطة قبل 4 مراحل على ختام “ليغ 1”.
ويبدو مرسيليا أكثر انشغالا من خصميه، إذ يخوض الخميس مباراة غاية في الأهمية ضد ضيفه ريد بول سالزبورج النمساوي في ذهاب نصف نهائي الدوري الأوروبي “يوروبا لغ”، والتي بحال أحرز لقبها سيحجز مقعدا مباشرا إلى دوري الأبطال بغض النظر عن موقعه في الدوري.
ويستقبل ليون غدا نانت التاسع والذي لم يفز في آخر 5 مباريات، فيما قد يلقى موناكو منافسة من ضيفه اميان الثالث عشر والفائز ثلاث مرات في آخر أربع مباريات.
ويغيب عن موناكو قلب دفاعه البرازيلي جيمرسون المطرود من المباراة الأخيرة لإيقافه مباراتين إلى مواطنه لاعب الوسط فابينيو الموقوف مباراة واحدة لتلقيه ثلاثة إنذارات.
وسيكون على فريق المدرب البرتغالي ليوناردو جارديم استعادة توازنه في المراحل الأربع المتبقية من أجل تجنب الغياب عن دوري الأبطال، المسابقة التي ودع هذا الموسم من الدور الأول بحلوله ثالثا في مجموعته خلف بشكتاش التركي وبورتو البرتغالي.
ويختتم نادي الإمارة الذي خسر أيضا نهائي كأس الرابطة على يد سان جرمان وودع مسابقة الكأس المحلية من أدوارها الأولى ضد ليون، مشواره في الدوري ضد أميان وكاين وسانت اتيان وتروا.
بدوره، يحل مرسيليا الأحد على انجيه الرابع عشر قبل ختام المرحلة مع مباراة سان جرمان البطل وضيفه غانغان المتجدد.
ليون لانتصار سابع
ويبدو ليون صاحب الفورمة الأفضل بين الثلاثي، إذ فاز لاعبو المدرب برونو جينيزيو 6 مرات متتالية.
وسجل ليون 47 هدفا خارج أرضه هذا الموسم، وهو ثاني أفضل رصيد في تاريخ المسابقة بعد أر سي باريس صاحب 51 هدفا خارج أرضه في موسم 1959-1960.
وعلق جينيزيو مدرب ليون على إصابة مهاجمه الدومينيكياني ماريانو الخميس «ماريانو يتحسن لكنه لم يخض أي حصة تمرين جماعية حتى الساعة. سنتخذ قرارا غدا».
وعن مباراة نانت، أضاف: «نخوض المباراة بثقة وقوة لكن يجب صنع الفارق ذهنيا.. نركز على المباريات الأربع المتبقية. الأهم هو التحضير للمباريات. لا يجب أن نسترخي بل متابعة الجهد والقيام بتضحيات».
وأردف: «لدينا شهر لنحصل على مكافأة كبيرة في النهاية. لا يجب أن نقع في ثقة زائدة بعد فوزنا في 6 مباريات متتالية؛ لأننا سندفع الثمن نقدا. اللاعبون معنيون ويدركون أن الهدف كبير في النهاية. يجب أن نركز على المواجهة مع مرسيليا وبعدها نرى ماذا سيحدث مع موناكو. إذا فزنا في المباريات الأربع سنصعد على المنصة».
وفي صراع الهبوط حيث يسقط الأخير ووصيفه الى الدرجة الثانية ويخوض الثامن عشر ملحقا، يبدو ميتز متذيل الترتيب في طريقه الى دوري الدرجة الثانية، إذ يبتعد بفارق 8 نقاط عن ستراسبورج السابع عشر، وهو يحل على ليل الشمالي الذي يعيش موسما كارثيا ويحتل وصافة القاع بفارق 3 نقاط عن ميتز.
أما تروا الثامن عشر بالتساوي مع ليل بعدد النقاط، فيستقبل كاين الخامس عشر.
وفي الصراع على المركز الخامس المؤهل إلى الدور التمهيدي من الدوري الأوروبي، يحل نيس الخامس بفارق 19 نقطة عن مرسيليا على ستراسبورج وسانت اتيان السادس على مونبلييه الثامن.
وفي باقي المباريات، يلعب السبت بوردو مع ديجون، والأحد رين مع تولوز.