رئيس الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد يلتقي رؤساء الاتحادات بالأردن

بهدف تعزيز وتطوير اللعبة عالميًا –
متابعة : حمود الريامي –
استقبل سعادة خميس بن محمد الفارسي سفير السلطنة المعتمد لدى المملكة الأردنية الهاشمية بمقر سفارة السلطنة بالعاصمة الأردنية عمّان الشيخ محمد بن عيسى الفيروز رئيس الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد أثناء زيارته للأردن لحضور بطولة الفارس الدولية الثالثة للرماية بالقوس من ظهر الخيل، حضر اللقاء نائب سفير السلطنة بالمملكة الوزير المفوض محمد بن سعود الرواحي وخالد بن نصيب القريني رئيس قسم العلاقات العامة والتنسيق بالاتحاد الدولي، حيث تبادل الطرفان الحديث حول مساعي الاتحاد الدولي في نشر رياضة التقاط الأوتاد والجهود التي تبذلها السلطنة في دعم الاتحاد بما يحقق الأهداف المرجوة منه، حيث أشاد سعادة السفير بما تحقق من إنجازات خلال الفترة القصيرة من عمر الاتحاد بما فيها تنظيم البطولات العالمية والدورات التدريبية إضافة إلى انضمام الدول من مختلف قارات العالم في عضويته كما أبدى سعادة السفير دعمه للاتحاد الدولي وتقديم جميع الاحتياجات الممكنة بما يخدم المصالح المشتركة بين الجانبين.

زيارة قيادة فرسان الأمن العام

من جانب آخر قام رئيس الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد بزيارة قيادة فرسان الأمن العام والتقى بالعقيد الركن عماد العقرباوي قائد فرسان الأمن العام خلال حفل الغداء الذي أقيم على شرف رئيس الاتحاد الدولي، حيث ناقش الجانبان سبل تطوير رياضة التقاط الأوتاد وأشاد قائد الأمن العام بمستوى التنظيم لبطولة كأس العالم النسائية الأولى لالتقاط الأوتاد التي نظمها الاتحاد الدولي بولاية خصب بمحافظة مسندم خلال شهر يناير الماضي وشاركت بها الأردن من خلال منتخبها النسائي كما قام رئيس الاتحاد الدولي بجولة في قيادة الأمن العام تعرف من خلالها على المرافق المتوفرة أبرزها ملعب البولو وكذلك إسطبلات الخيول وسلالاتها والعيادة البيطرية وغيرها.

رئيس الاتحاد الدولي للقوس

كما التقى رئيس الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد بمقر إقامته بفندق جراند حياة رئيس الاتحاد الدولي للقوس على ظهر الخيل بحضور رأفت عبد الرحمن بلة عضو مجلس إدارة الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد وخالد بن نصيب القريني رئيس قسم العلاقات العامة والتنسيق كما حضر اللقاء مساعد رئيس الاتحاد الدولي للقوس على الخيل وعدد من المهتمين باللعبة وهم ممثل الاتحاد الكويتي للعبة القوس وممثل الاتحاد الإيراني حيث انصب الحوار حول لعبتي رياضة التقاط الأوتاد والرماية بالقوس وجميعها لعبات شعبية أساسا ومتقاربة في الأداء، حيث تطرق الجانبان إلى سبل التعاون بما يخدم اللعبتين كما استعرض رئيس الاتحاد الدولي لالتقاط الأوتاد عددا من الملاحظات التي شاهدها أثناء ممارسة لعبة الرماية بالقوس ومن أبرزها أهمية وجود السلامة للفارس والخيل على السواء، حيث قدم الجانبان دعوات لحضور بطولات عالمية للرياضتين للاستفادة بشكل أكبر من القوانين والأنظمة للرياضتين بما بخدم تطويرهما. الجدير بالذكر أن الاتحاد الدولي للرماية بالقوس تأسس قبل 17 عاما ويضم في عضويته 34 دولة.