السلطنة والمجر تبحثان تطوير التعاون في مختلف المجالات

التوقيع على اتفاقية للإعفاء من التأشيرات لحملة الجوازات الدبلوماسية والخدمة والخاصة –
العمانية : استقبل معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في مكتبه امس سعادة سيلفيستر بوش وكيل وزارة الخارجية والتجارة المجرية.

تم خلال المقابلة بحث مسيرة علاقات الصداقة القائمة بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية والتجارية، والتوقيع على اتفاقية الإعفاء المتبادل من التأشيرات لحملة الجوازات الدبلوماسية والخدمة والخاصة بين السلطنة والمجر.
كما عقدت جلسة المشاورات السياسية بين وزارتي خارجية البلدين، حيث ترأسها من الجانب العماني سعادة السفير الدكتور محمد بن عوض الحسان المكلف بتسيير أعمال وكيل الوزارة للشؤون الدبلوماسية، بينما ترأسها من الجانب المجري سعادة سيلفيستر بوش وكيل وزارة الخارجية والتجارة المجرية.
كما استقبل سعادة ناصر بن خميس الجشمي وكيل وزارة المالية بمكتبه سعادة سيليفستر بوش وكيل وزارة الخارجية والتجارة المجرية والوفد المرافق له الذي يزور السلطنة حاليا.
تم خلال المقابلة بحث تطوير العلاقات بين السلطنة وجمهورية المجر في مختلف المجالات وتطوير الاستثمار وإمكانية تبادل الخبرات في المجال الاقتصادي.
كما تطرق الجانبان إلى التعاون في المجال الضريبي عبر توقيع مذكرة تفاهم تتعلق بمنع الازدواج الضريبي.
جدير بالذكر أن صندوق الاحتياطي العام للدولة لديه استثمارات في المجر بالمجال السياحي والأسهم.
حضر المقابلة عدد من المسؤولين من وزارة المالية وصندوق الاحتياطي العام للدولة وأعضاء الوفد المرافق للضيف.
كما استقبل الضيف المجري سعادة طلال بن سليمان الرحبي نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط كما استقبله سعادة الدكتور عبدالله الصارمي وكيل وزارة التعليم العالي .