ندوة بجعلان بني بوحسن تناقش آثار الطلاق على الأسرة والمجتمع

جعلان بني بو حسن : خلفان بن حمد الحسني –
نظمت المرشدات الدينيات بولاية جعلان بني بو حسن ندوة اجتماعية ثقافية بعنوان «فكر آمن.. أسرة واعية» ركزت على أهمية عقد الزواج وواقع الطلاق حسب سجلات المحاكم الشرعية العمانية. وقدم الأستاذ علي بن سليمان الجهضمي باحث إسلامي بمكتب الإفتاء بوزارة الأوقاف والشؤون الدينية خلال الندوة ورقة عمل تضمنت أهمية عقد الزواج وضمانات استمراره واستقراره، والحقوق والواجبات الأسرية من منطلق الرؤية الإسلامية، وآثار الطلاق النفسية والاجتماعية على الأسرة والمجتمع، وأسبابه من المنظور الشرعي.

كما قدم فضيلة الشيخ خالد بن هلال الحسني قاض بالمحكمة الابتدائية بجعلان بني بوحسن ورقة عمل عن واقع الطلاق من سجلات المحاكم الشرعية العمانية والدراسات الموثقة، وأسباب الطلاق من المنظور القانوني والعوامل المؤثرة في كثرة الطلاق في المجتمع العماني «النفسية والاجتماعية– القانونية والشرعية– الثقافية والاقتصادية» وتدابير مواجهتها، وحقوق المرأة والطفل بعد الطلاق.
وفي المحور الثالث من الندوة قدم الدكتور خلفان الفهدي مدير عام المديرية العامة للتنمية الاجتماعية بمحافظتي جنوب وشمال الشرقية ورقة عمل عن دور التحولات الاقتصادية والثقافية في المجتمع العماني في نمو ظاهرة الطلاق وطرق علاجها، والعوامل النفسية والاجتماعية المساهمة في زيادة معدلات الطلاق ومقترحات تقويمها، وسبل مواجهة نمو ظاهرة الطلاق في المجتمع العماني «مقترحات وبرامج ومشاريع وخطط». وأكد سعادة الشيخ عوض بن عبدالله المنذري والي جعلان بني بو حسن راعي الندوة في كلمته على أهمية مناقشة مثل هذه الموضوعات التي تهم المجتمع، معربا عن شكره للقائمين على الندوة، وأشار إلى أن هناك قضايا اجتماعية أخرى ستتم مناقشتها في الأيام المقبلة.