العمل الميداني لـ «أبراج الاتصالات» يبدأ منتصف العام باستثمارات تصل لـ 20 مليون ريال

الرئيس التنفيذي للعمانية للنطاق العريض لـ عمان:-
نجحنا في تغطية 205 آلاف منزل بمسقط وربط 20 مؤسسة حكومية والعمل جار في تغطية بعض الولايات –

أعلن المهندس سعيد بن عبدالله المنذري الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للنطاق العريض أن شركة أبراج الاتصالات التي تم تأسيسها ستبدأ أعمالها الميدانية منتصف العام الحالي، حيث يتم حاليا ضمن مرحلة التأسيس تعيين الإدارة العليا بعد أن تم الانتهاء من عمليات التسجيل ووضع الأنظمة الخاصة بها.
وقال في حديث خاص لـ عمان إن خطة استثمار الشركة والأعمال التجارية ستعلن مع بدء عملياتها، وتقدر استثمارات المرحلة الأولى بين 15 و20 مليون ريال لبناء أبراج اتصالات حسب حاجة المشغلين الرئيسيين في مختلف محافظات السلطنة حيث من المقرر بناء قرابة 600 برج خلال خمسة أعوام، كما ستبدأ الشركة التنسيق مع المشغلين الحاليين للتوصل إلى اتفاق لشراء الأبراج التابعة لهم والدخول في شراكة مع هذه الشركات المشغلة، لتكون المرحلة الثانية في مسيرة شركة الأبراج.

وتمتلك الحكومة ممثلة بالشركة العمانية للنطاق العريض 10 بالمائة في شركة الأبراج، كما تمتلك شركة عمان ٧٠ القابضة 56 بالمائة وشركة أكتيف كو 34 بالمائة.
وأوضح المنذري أن إنشاء شركة الأبراج يأتي في إطار توحيد الجهود في بناء البنية الأساسية للاتصالات وتفادي الازدواجية في الاستثمار، ويكون دورها مكملا بجانب الشركة العمانية للنطاق العريض، ويتماشى مع التطور التقني الذي يفرض على الشركات، كما أن وجود أبراج يهيئ بيئة تنافسية في السوق ومبدأ توجيه الجهود لتوفير البنية الأساسية متعارف عليها في العالم أجمع وهو مطلب رئيسي للمشغلين.
تغطية 205 آلاف منزل
وحققت الشركة العمانية للنطاق العريض إنجازات في عملياتها متفوقة على برنامج الخطة الموضوعة لها حتى عام 2020 بعد أن تمكنت من تغطية 205 آلاف منزل في محافظة مسقط وربط 20 مؤسسة حكومية بشبكة الألياف البصرية لخدمات الإنترنت.
وقال المهندس سعيد بن عبدالله المنذري الرئيس التنفيذي للعمانية للنطاق العريض إن الشركة أصبحت تعتمد على نفسها في التمويل التجاري، وتغطي تكاليفها الرأسمالية من التمويل الخارجي بعد أن تم إنشاؤها بدعم حكومي، متوقعا أن يصل حجم استثماراتها ضمن خطتها قصيرة المدى الى أكثر من 150 مليون ريال حيث استثمرت حتى الآن أكثر من ٨٠ مليون ريال.
وأوضح المنذري أن الشركة تتمتع بقدرات كوادر وطنية عالية إذ بلغت نسبة التعمين حتى الآن 93 بالمائة، وفي الإدارة العليا وصلت الى 100 بالمائة.
%65 قبل نهاية العام
وتسير الشركة على خطة قصيرة المدى تمتد لخمسة أعوام، كما وضعت خطة طويلة المدى إلى عام 2030، مؤكدا أن تركيزها الحالي على إنجاز ما نسبته 85 بالمائة من التغطية في محافظة مسقط حتى 2020 و30 بالمائة في المحافظات الأخرى متوقعا تحقيق ما يصل إلى 65 بالمائة قبل نهاية العام الحالي في مسقط، و10% بالمحافظات الأخرى.
وقال الرئيس التنفيذي: إن الشركة العمانية للنطاق العريض تقوم بدعم المشغلين في تطوير التغطية من خلال أبراج الاتصالات وتوصيلها بشبكة الألياف البصرية، معتبرا ربط المؤسسات الحكومية بشبكة الألياف البصرية من أهم الأهداف بهدف تطوير الأداء الوظيفي والإعداد للانتقال إلى الحكومة الإلكترونية والمعاملات الذكية.
وأضاف أن الأعمال تمضي بشكل متسارع وحتى العام الحالي وأنجزنا أكثر مما وضع في الخطة.. آملا في الاستمرار على الوتيرة نفسها.
وبيّن أن هناك تنسيقا بين الشركة والمشغلين خصوصا شركة عمانتل لتغطية المناطق التي لم تتم تغطيتها في السابق أو التغطية بها ضعيفة.
الاستفادة من بنية الشركات الأخرى
ووقعت الشركة العمانية للنطاق العريض عدة اتفاقيات مع جهات حكومية، حيث شهد الأسبوع الماضي توقيع اتفاقية مع الهيئة العامة للكهرباء والمياه والتي تخول الشركة باستخدام الألياف البصرية والمسارات التابعة للهيئة مع وجود تعاون مشترك في توفير الألياف البصرية وبنية أساسية تابعة لخدمات الهيئة .. وستتبعها اتفاقيات أخرى مع شركات الكهرباء بشأن استخدام الألياف البصرية التابعة لها في خطوط الضغط العالي .. وهي تجربة أجريت قبل عامين وتم تجهيز دليل استخدامات الشبكة والقوانين التي تلزم الشركتين في استخدامها والاستثمار المشترك بينها.. وعبر هذه الشبكات ستتمكن الشركة من الوصول الى المناطق البعيدة في السلطنة.
وقال إن في مسقط يصل عدد المستخدمين النشطين حتى الآن 50 ألف منزل، كما سيشهد هذا العام افتتاح الخدمة في عدة ولايات منها صلالة والمصنعة ومدحا بالإضافة إلى الانتهاء من بعض الأعمال الإنشائية في ولاية صحار ودبا ومناطق وولايات أخرى.
وإلى جانب ذلك تهدف الشركة العمانية للنطاق العريض ومن خلال اتفاقية مع هيئة تقنية المعلومات إلى ربط 63 مؤسسة حكومية مع بعضها بشبكة ألياف بصرية عالية السرعة وهذه الشبكة تربط بمركزين للبيانات من أجل تخزينها.. حيث تم الانتهاء من ربط 20 مؤسسة وسيتم استكمال باقي المؤسسات في مسقط خلال هذا العام.