انطلاق الندوة الثانية لتوليد وتكاثر الخيل العربية بمشاركة عربية وخليجية

كتب ـ حمود الريامي –

انطلقت يوم امس الندوة الثانية لتوليد وتكاثر الخيل العربية ـ مسقط 2018م والتي ينظمها اتحاد الفروسية بقاعة جامع السلطان قابوس الأكبر بولاية بوشر وذلك تحت رعاية سعادة ناصر بن سليمان السيباني نائب رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون بحضور السيد منذر بن سيف بن حمد البوسعيدي رئيس مجلس إدارة اتحاد الفروسية وعدد من مديري العموم والبياطرة والمهتمين في مجال توليد وتكاثر الخيل والمواطنين، وتأتي هذه الندوة والتي تستمر على مدى يومين برعاية الشركة الدولية لصحة الحيوان ويشارك في الندوة عدد من المتخصصين في هذا المجال، وفي بداية الندوة ألقى أحمد بن سيف العبري رئيس لجنة المسابقات باتحاد الفروسية كلمة الاتحاد قال فيها: تأتي الندوة الثانية لتوليد وتكاثر الخيل العربية ـ مسقط 2018م بعد النجاح الذي حققته الندوة الأولى والتي أقيمت في نوفمبر 2016م حيث تهدف إلى تأطير مجال توليد وتكاثر الخيل العربية في إطار علمي حصين من خلال اختيار نخبة سلالات الخيل العربية وأفضلها، وذلك من خلال استخدام التقنيات الحديثة في هذا الجانب ومن ثم إنتاج أفضل السلالات بالسلطنة والوصول بالتوليد المحلي إلى العالمية بجودة عالية، كما تهدف هذه الندوة إلى تبادل الخبرات بين المولدين والمربين والأطباء البياطرة من مختلف دول العالم، كما أن الندوة الأولى كانت مقياسا في سبيل الاستمرارية فقد كانت ليوم واحد فقط، أما هذه الندوة فقد جاءت من خلال يومين يشتمل كل يوم على جلستين وكل جلسة تتكون من مجموعة من المحاضرات القيّمة.

الورقة الأولى

بعدها بدأت الجلسة الأولى ألقاها النقيب طبيب خالد بن عبيد الخالدي ماجستير في الولادة والتناسليات والتلقيح الاصطناعي ونقل الأجنة شرطة عمان السلطانية – وحدة شرطة الخيالة حيث كانت الورقة الأولى بعنوان استخدام التقنيات الحديثة في مجال الأحصنة لتوليد وتكاثر الخيل (تقنية التلقيح الاصطناعي بالسائل المبرد ) حيث تناول من خلالها الفحول المميزة والصعوبات التي تواجهها في السلطنة وأهمية استخدام التقنيات الحديثة في مجال الأحصنة لإكثار التوليد واستخدام تقنية التلقيح الاصطناعي بالسائل المبرد وإعداد السائل المنوي المبرد للحصان العربي وطرق نقل السائل المبرد واستخدامه في التلقيح الاصطناعي ويعتبر الدكتور خالد الخالدي رئيس شعبة الطب البيطري بوحدة شرطة الخيالة – شرطة عمان السلطانية الحاصل على درجة الماجستير في الولادة والتناسليات والتلقيح الاصطناعي ونقل الأجنة من جامعة الملك فيصل بالمملكة العربية السعودية والحاصل على لقب الطبيب البيطري الخليجي المتميز لعام 2015م ضمن جائزة المراعي للطبيب البيطري الخليجي قام بإدخال تقنية تجميد السائل المنوي للحصان العربي ولأول مرة في السلطنة وعضو في الجمعية الأوروبية لتوليد وتكاثر الحيوان وعضو في جمعية أصالة لتنمية الخيل العربية.
الورقة الثانية

وجاءت الورقة الثانية حول الخصوبة ومشاكل ضعف الخصوبة في الأفحل قدمها الأستاذ الدكتور مرزوق بن محمد العكنة أستاذ الولادة والتناسليات والتلقيح الاصطناعي ونقل الأجنة بجامعة الملك فيصل- المملكة العربية السعودية وهو حاصل على دكتوراه فلسفة الجراحة والولادة في الكلية الملكية البيطرية بجامعة لندن، بريطانيا عضو في جمعيات عديدة وشغل مناصب عديدة في جامعة الملك فيصل أهمها: عميد كلية الطب البيطري والثروة الحيوانية بجامعة الملك فيصل مدير المستشفى البيطري التعليمي بجامعة الملك فيصل رئيس قسم الدراسات الإكلينيكية والولادة والتناسليات والتلقيح الاصطناعي ونقل الأجنة مدير مركز أبحاث الجمال ومدير مركز أبحاث الطيور حائز على العديد من الجوائز العلمية أهمها: تكريم كعضو هيئة تدريس متميز بجامعة الملك فيصل عام 1416هـ جائزة العالم البارز من ضمن جائزة المراعي للطبيب البيطري للسنة الرابعة 1434هـ – 2013م له أكثر من 100 بحث علمي منشور في مجلات علمية ألف أكثر من 10 كتب علمية أهمها في الخيل الخصوبة والتوليد البيطري، حيث تناول في ورقته مقدمة عن خصوبة الأفحل والأعضاء التناسلية للحصان ووظائفها والفحص الاكلينيكي على أعضاء الحصان التناسلية والخصوبة في الحصان وضعف الخصوبة في الحصان مسبباتها، تشخيصها، علاجها، الوقاية منها.

الورقة الثالثة

جاءت الورقة الثالثة بعنوان التلقيح الاصطناعي باستخدام السائل المجمد قدمها الدكتور محمد كمال دربالة أستاذ الولادة والتناسليات والتلقيح الاصطناعي مركز تناسل الخيل – جامعة القاهرة – جمهورية مصر العربية وهو باحث بمعهد بحوث التناسليات الحيوانية بمصر حاصل على دكتوراه التوليد والتناسل والتلقيح الاصطناعي في الخيل وعضو بالجمعية المصرية للتكاثر والخصوبة في الحيوان عضو بالجمعية البيطرية البريطانية للفروسية BEVA عضو بجمعية أصالة (لتمنية الخيول العربية وحفظ أصولها) خبرة عملية في التلقيح الاصطناعي ونقل الأجنة في الخيول العربية خبرة عملية في علاج المشاكل التناسلية في الأفراس والأفحل خبرة عملية في تجميع وتقييم وتجميد السائل المنوي للأفحل وخبرة عملية في التلقح الاصطناعي العميق في الرحم IUI ، حيث تناول من خلالها نظرة عامة وتاريخية عن التلقيح الاصطناعي في الخيول وطريقة تحضير تصنيع السائل المنوي المجمد في الخيول والطرق المثلى لاستخدام السائل المنوي المجمد ورفع نسبة الإخصاب باستخدام السائل المنوي المجمد .

الورقة الرابعة

أما الورقة الرابعة فكانت حول الفحوصات الجينية وأهميتها في خيل التوليد قدمها الدكتور محمد بن علي العبري أخصائي وراثة بجامعة السلطان قابوس – كلية العلوم الزراعية والبحرية – قسم علوم الحيوان والبيطرة وهو أستاذ مساعد في كلية العلوم الزراعية بقسم علوم الحيوان والبيطرة بجامعة السلطان قابوس حاصل عل درجة الدكتوراه في علوم الحيوان تخصص الجينات من جامعة كورونيل بالولايات المتحدة الأمريكية وحاصل على درجة الماجستير من جامعة McGill الكندية، حيث تناول من خلالها جينوم الخيول وخصائصه والجينات والخيول (فحوصات إثبات النسب والأمراض الوراثية التي تصيب الخيل) وشريحة الفحص الجيني للخيول وتطبيقاتها في دراسة الخلفية الجينية ومعرفة مواقع الجينات المرتبطة بالصفات والأمراض الوراثية في الخيول.

الجلسة النقاشية

بعدها عقدت الجلسة النقاشية بمشاركة اربعة محاضرين وهم النقيب طبيب خالد بن عبيد الخالدي والأستاذ الدكتور مرزوق بن محمد العكنة والدكتور محمد كمال دربالة والدكتور محمد بن علي العبري وقد أدار الجلسة حمود بن سالم الريامي.

الورقة الخامسة

بعدها انطلقت الجلسة الثانية لتبدأ سادس أوراق العمل في اليوم الأول حيث جاءت حول شرح عن برنامج سلالات الخيول العربية وكيفية استخدامه لمعرفة السلالاتAll Pedgree.com قدمها سلطان بن علي الحوسني أمين سر نادي الخابورة للفروسية ومالك ومدرب خيل عربية وهو موظف في ديوان البلاط السلطاني حاصل على درجة الماجستير في تخصص الكيمياء وطالب دكتوراه في جامعة السلطان قابوس مالك ومدرب ومرب للخيل له عدة بحوث ومقالات منشورة في مجلات فرنسية في مجال سباقات الخيل محلل في برنامج صهيل ومحلل سباقات الخيل في سلطنة عمان ، حيث تناولت ورقته مقدمة تعريفية عن برنامج All Pedgree وطريقة استخدام برنامج All Pedgree وطريقة إدخال بيانات خيل في الموقع وخطوات إضافة البيانات في الموقع .

الورقة السادسة

اختتمت الندوة في اليوم الأول من خلال الورقة السادسة حيث جاءت حول اختيار حصان السباق (العربي) قدمها سعيد بن خميس الهنائي مدرب خيل سباق وخيل قدرة ومولد بمربط مسقط للخيول العربية وهو شغل وظيفة معلم رياضيات في وزارة التربية والتعليم وأنتج بحثين في مجال خيل السرعة وتعتبر كمرجع لخيول السباق وعمل في مجال الخيل منذ 1998م وحتى الآن حيث تناول من خلال ورقته حصان الإنتاج المحلي والحصان المستورد وشراء حصان صغير السن لم يشارك بالسباقات وأفضل الدول المنتجة لخيول السباق العربية وأفضل أباء خيول السباق العربية ومواصفات حصان السباق وشراء حصان شارك بالسباقات وأفضل توقيت في بعض المضامير العالمية وأفضل خيول السباق لعام 2017 وعام 2018م.