ارتفاع أسعار السلع والخدمات الاستهلاكية 4.7 % بدول المجلس

شهدت أسعار المستهلكين في دول مجلس التعاون الخليجي ارتفاعاً كبيرًا في شهر فبراير 2018م مقارنة مع مستواها في نفس الشهر من العام السابق بلغت نسبته 4.7% (باستثناء السكن). وأشارت البيانات الصادرة عن مركز الإحصاء الخليجي إلى أن
مجموعة التبغ شهدت ارتفاعا بلغت نسبته 55.4%، ومجموعة النقل بنسبة 9.4%، ومجموعة المطاعم والفنادق بنسبة 6.5%، ومجموعة الأغذية والمشروبات بنسبة 5.2%، ومجموعة الثقافة والترفيه بنسبة 2.9%، ومجموعة التعليم بنسبة 2.8%، ومجموعة السلع والخدمات المتنوعة بنسبة 2.5%، ومجموعة الصحة بنسبة 2.2%، ومجموعة الأثاث والتجهيزات المنزلية بنسبة 1.7%، ومجموعة الاتصالات بنسبة 1.4%، في المقابل انخفضت أسعار مجموعة الملابس والأحذية بنسبة -2.2%.
وفيما يتعلق بمساهمات المجموعات الرئيسية في التضخم الخليجي العام فقد ساهمت مجموعة النقل في شهر فبراير 2018م بأعلى مساهمة بلغت 1.5 نقطة مئوية من إجمالي التضخم الخليجي العام البالغ 4.7%، كذلك ساهمت مجموعة الأغذية والمشروبات بنسبة 1.4 نقطة مئوية، وساهمت مجموعة التبغ ومجموعة المطاعم والفنادق بنسبة 0.5 نقطة مئوية لكل منهما، وساهمت مجموعة “الأثاث”، “التعليم” و”السلع والخدمات المتنوعة” بنسبة 0.2 نقطة مئوية لكل منهم، في المقابل ساهمت مجموعة الملابس والأحذية بمساهمة سالبة بلغت -0.1 نقطة مئوية.
ومن حيث مساهمة دول المجلس الست في التضخم الخليجي العام لشهر فبراير 2018م فقد شكلت مساهمة دولة الإمارات العربية المتحدة بما نسبته 2.3 نقطة مئوية من إجمالي التضخم الخليجي العام البالغ 4.7%، تليها المملكة العربية السعودية بما نسبته 2.0 نقطة مئوية، وكل من مملكة البحرين ودولة قطر ودولة الكويت بنسبة 0.1 نقطة مئوية لكل منهم، فيما لم تسجل السلطنة أي مساهمة تذكر لهذا الشهر. ويعزى هذا الارتفاع الكبير في أسعار السلع والخدمات نتيجة البدء في تطبيق ضريبة القيمة المضافة والضريبة الانتقائية في كل من دولة الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، والضريبة الانتقائية في مملكة البحرين، والذي تم الاتفاق عليه في لجنة التعاون المالي والاقتصادي لوزراء مالية دول المجلس في 27 أكتوبر 2016م.
وتشير بيانات المركز إلى أن أسعار المستهلكين في دول المجلس شهدت استقرارًا في شهر فبراير 2018م مقارنة مع الشهر السابق على المستوى الإجمالي على الرغم من ارتفاع أسعار بعض المجموعات وهي: مجموعة الأثاث والتجهيزات المنزلية بنسبة 0.5%، ومجموعة المطاعم والفنادق بنسبة 0.4%، ومجموعة التبغ بنسبة 0.1%، إلا أنه في المقابل انخفضت أسعار مجموعة الأغذية والمشروبات ومجموعة الملابس والأحذية بنسبة -0.2% لكل منهما، وكل من مجموعة “الصحة” ،”النقل” و”الاتصالات” بنسبة -0.1% لكل منهم.