دعوة كوريا الشمالية للمصادقة عـلى حـظـر التجـارب النوويـة

تعهدت بوقف التجارب وإغلاق موقعها –

فيينا – وكالات : دعا الأمين التنفيذي لمنظمة معاهدة الحظر الكامل للتجارب النووية لاسينا زيربو امس كوريا الشمالية الى المصادقة على المعاهدة الدولية المذكورة لـ«تعزيز التقدم» الذي أحرز عبر إعلان بيونج يانج وقف تجاربها النووية. والمعاهدة التي أقرتها الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر 1996، وقعها 183 بلدا لكنها لا تزال تتطلب مصادقة ثماني دول تملك التكنولوجيا النووية لتدخل حيز التنفيذ، هي الصين والولايات المتحدة والهند وباكستان وكوريا الشمالية ومصر وإيران وإسرائيل.
وقال زيربو في بيان «على كوريا الشمالية والدول الأخرى المتبقية أن توقع وتصادق على معاهدة الحظر الكامل للتجارب النووية بهدف تعزيز هذا التقدم». وقررت كوريا الشمالية بإعلانها وقف التجارب النووية وإطلاق صواريخ بالستية، وإغلاق موقع للتجارب النووية، في موقف سارع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الى الترحيب به قبل لقائه قريبا مع الزعيم الكوري الشمالي الذي قال «اعتبارا من 21 أبريل ستوقف كوريا الشمالية التجارب النووية وإطلاق الصواريخ البالستية العابرة للقارات»، بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية.
وأضاف كيم خلال اجتماع للجنة المركزية للحزب الأوحد الحاكم أن «الشمال سيغلق موقعا للتجارب النووية في شمال كوريا الشمالية تأكيدا على التزامه وقف التجارب النووية». ومضى يقول إن «أعمال تثبيت رؤوس نووية على صواريخ بالستية انتهت».