قوات هادي تتقدم في تعز ولحج واعتراض صاروخ باليستي أطلقه «أنصار الله» باتجاه جازان

مقتل 5 أشخاص بصعدة جرّاء غارات التحالف –
صنعاء – جمال مجاهد ووكالات: تمكّنت قوات «المقاومة الوطنية» التي يقودها نجل شقيق الرئيس الراحل العميد الركن طارق محمد عبد الله صالح، من السيطرة على جميع المرتفعات المحيطة بمعسكر خالد بن الوليد القريب من مفرق المخا بمحافظة تعز، والتي كان يتمركز فيها مسلّحو جماعة «أنصار الله».

وأوضح «مركز الإعلام العسكري للمقاومة الوطنية» على لسان مصدر ميداني أمس أن قوات من ألوية حرّاس الجمهورية نفّذت خلال الساعات الـ 24 الماضية عمليات نوعية مسنودة بضربات جوية من طيران التحالف العربي وألوية العمالقة، واستطاعت من خلالها أن تبسط سيطرتها الكاملة على المرتفعات المحيطة بمعسكر خالد، بعد أن كبّدت المسلّحين خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.
وأشار المصدر إلى أنه تم قطع الإمدادات عن القوات المنتشرة في المنطقة، وأن السيطرة على هذه المرتفعات يقطع الإمداد على كافة المجاميع المنتشرة في المنطقة ويجبرها على الاستسلام أو الموت دون قتال.
كما تمكّنت قوات الجيش الوطني «الموالي للشرعية»، من استعادة عدد من المواقع الاستراتيجية من قبضة المسلّحين في مديرية القبّيطة، شمال محافظة لحج «جنوب اليمن».
وقال مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلّحة إن أفراد الجيش الوطني تمكّنوا من استعادة موقع السنترال ومدرسة الفلاح ومنطقة الحلاجيم شمال مديرية القبّيطة بعد معارك عنيفة ضد المسلّحين أسفرت عن مصرع خمسة من عناصرهم وإصابة آخرين، في ظل استمرار وتيرة المواجهات.
وأضاف المصدر أن استعادة هده المواقع يساعد في تسهيل تقدّم الجيش الوطني إلى نجد قفل الاستراتيجي الذي يطل على معسكر لبوزة ومناطق شرق الراهدة وتأمين الطريق الرابط بين الراهدة والشريجة وقطع خط إمداد المسلّحين.
وفي محافظة البيضاء «وسط اليمن» شنّت قوات الجيش الوطني قصفاً مدفعياً استهدف مواقع وتجمّعات المسلّحين في شعب فضحة وبلاد آل عواض ومفرق وعالة في مديرية الملاجم.
كما أصيب خمسة أشخاص جرّاء غارتين شنّهما الطيران السعودي على محطّة كهرباء جوار جولة المصباحي بالعاصمة صنعاء.
وأوضح مصدر أمني أن الطيران استهدف بغارة محطّة الكهرباء جوار جولة المصباحي وغارة دار الرئاسة ما أدّى إلى إصابة خمسة أشخاص.
في الأثناء قتل خمسة أشخاص وأصيب آخرون أمس في غارات شنّها طيران التحالف على مديرية حيدان بمحافظة صعدة «شمال اليمن».
وأوضح مصدر محلّي أن الطيران شنّ غارات على منطقة مرّان في مديرية حيدان ما أدّى إلى مقتل خمسة أشخاص وإصابة آخرين.
من جهة أخرى أطلقت «القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية» التابعة لجماعة «أنصار الله» صباح أمس صاروخاً باليستياً نوع «بدر1» على مطار جازان الإقليمي.
وصرّح المتحدّث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي، أن قوات الدفاع الجوي السعودي رصدت صباح أمس إطلاق صاروخ باليستي من قبل «أنصار الله» من داخل الأراضي اليمنية في محافظة صعدة باتجاه أراضي المملكة.
وأوضح المالكي في بيان صحفي أن الصاروخ «كان باتجاه مدينة جازان وأطلق بطريقة متعمّدة لاستهداف المناطق المدنية والآهلة بالسكان، حيث تمكّنت قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي من اعتراضه، ونتج عن ذلك تناثر شظايا الصواريخ على الأحياء السكنية ولم تسجّل أي أضرار أو إصابة».