22 حكما يصقلون قدراتهم في دورة السباحة القصيرة التأهيلية

صلالة -عادل البراكة –
اختتمت أمس بالمسبح الأولمبي بمجمع السعادة الرياضي بمحافظة ظفار، فعاليات الدورة التأهيلية لحكام السباحة القصيرة، وذلك تحت رعاية طه بن سليمان الكشري رئيس الاتحاد العُماني للسباحة بحضور ممثلي ناديي النصر وظفار وعدد من المسؤولين وممثلي الشركات الداعمة للدورة وأولياء الأمور والمشاركين في الدورة، والتي ينظمها الاتحاد العُماني للسباحة بمجمع السعادة الرياضي بمشاركة ٢٢ متدربا ومتدربة، وذلك بحضور مشعل القصار الخبير الفني باتحاد السباحة واحمد محمد الحكيم عضو الاتحاد العماني للسباحة والمشرف على الدورة، والمشاركين المستهدفين من الدورة، التي تأتي ضمن خطط الاتحاد العُماني للسباحة لخلق كادر تحكيمي للسباحة في مختلف محافظات السلطنة وانتشار رقعة المشاركة في مسابقات اتحاد السباحة خصوصا وان محافظة ظفار تفتقر إلى وجود كادر تحكيمي لإدارة مختلف مسابقات السباحة.
وكانت فعالية بطولة أندية محافظة ظفار للأصناف السنية ختام الدورة، والتي أقيمت بالمسبح الأولمبي بمجمع السعادة الرياضي بمشاركة 26 سباحا من ناديي النصر وظفار المنتسبين لجمعية الاتحاد العُماني للسباحة، والتي من خلالها قام المتدربون بإدارة مختلف السباقات المدرجة ضمن البطولة للفئات العمرية من ١١-١٢ ومن ١٣-١٤ عاما في السباقات ٥٠ حرة و٥٠ ظهرا و٥٠ صدرا و١٠٠ حرة   و٢٠٠ متنوع وتتابع حرة ٤×٥٠.
وقد اشتملت الدورة التي حاضر فيها المحاضر هلال بن محمد الدغاري الحكم الدولي في السباحة على عدة محاور تم توزيعها على مدار أربعة أيام وقسمت إلى شقين نظري وعملي تمت من خلالهما شروحات مفصلة للقانون الدولي للسباحة قانون (الفينا ) التي هي المنظمة الدولية للسباحة، وتخصيص محور للأخطاء الفنية في السباحات الأربع المتمثّلة في الحرة والظهر والصدر والفراشة ومحور عن مقاسات الحوض الأولمبي، حيث قام المشاركون بتطبيق تلك المحاور التطبيق العملي، حيث خضع المشاركون للمناقشة والاختبار من خلال بطولة أندية محافظة ظفار للمراحل السنية المصاحبة للدورة، التي تقام ضمن أجندة ومساعي اتحاد السباحة لتطوير وإرفاد مسابقات السباحة بكوادر وطنية قادرة على إدارة مختلف مسابقات اتحاد السباحة، كذلك نشر ثقافة لعبة السباحة.

الترتيب العام

شهدت بطولة أندية محافظة ظفار للمراحل السنية، التي شارك فيها ناديا النصر وظفار تنافسا قويا في مختلف السباقات المدرجة ضمن البطولة التي تمكن في ختامها نادي النصر من الحصول على المركز الأول في الترتيب العام بعد أن تمكن من جمع 185 نقطة وحصل نادي ظفار على المركز الثاني بعدما جمع 143 نقطة.

50 حرة للفئة العمرية (11-12)

حصل السباح غسان عبدالقادر من نادي النصر على المركز الأول وحل أحمد عبدالقادر من نادي ظفار على المركز الثاني وميسم عادل من نادي النصر في المركز الثالث.

50 حرة للفئة العمرية (13-14)

حصل ليث ناصر من نادي النصر على المركز الأول ومهند سامح من النصر على المركز الثاني وزيد الشحري من نادي ظفار في المركز الثالث.

50 ظهرا للفئة العمرية (11-12)
جاء السباح أحمد عبدالقادر من نادي ظفار في المركز الأول وطارق حفيظ من نادي النصر في المركز الثاني وعبدالله باعلوي من نادي ظفار في المركز الثالث.

50 ظهرا للفئة العمرية (13-14)

جاء مازن العفاري من نادي النصر في المركز الأول وبراء المبسلي من نادي النصر في المركز الثاني ومحمد أشرف من نادي ظفار في المركز الثالث.

50 صدرا للفئة العمرية (11-12)

حصل غسان عبدالقادر من نادي النصر على المركز الأولى وأمير أنور عبدالغفور من نادي ظفار على المركز الثاني وعلي العوادي من نادي النصر على المركز الثالث.

50 صدرا للفئة العمرية (13-14)

جاء مهند سامح من نادي النصر في المركز الأول وسلطان فخري من نادي النصر في المركز الثاني وزيد الشحري من نادي ظفار في المركز الثالث.

50 فراشة للفئة العمرية (١٣-١٤)

حصل السباح علوي أحمد من نادي ظفار على المركز الأول وليث ناصر من نادي النصر على المركز الثاني وزيد الشحري من نادي ظفار على المركز الثالث.

١٠٠ حرة للفئة العمرية (١١-١٢)

جاء السباح غسان عبدالقادر من نادي  النصر في المركز الأول واحمد عبدالقادر من نادي ظفار في المركز الثاني ونحمد وائل من نادي ظفار في المركز الثالث.
١٠٠ حرة للفئة العمرية (١٣-١٤)
حصل السباح علوي باعلوي من نادي ظفار على المركز الأول وليث ناصر من نادي النصر على المركز الثاني وبراء المبسلي من نادي النصر على المركز الثالث.

٢٠٠ متنوع للفئة العمرية (١٣-١٤)

جاء السباح علوي احمد من نادي ظفار في المركز الأول ومهند سامح من نادي النصر في المركز الثاني وعبدالله الحضرمي من نادي  ظفار في المركز الثالث.

٤×٥٠ حرة للفئة العمرية (١١-١٢)

جاء في المركز الأول نادي النصر وحل نادي ظفار في المركز الثاني.

٤×٥٠ حرة للفئة العمرية (١٣-١٤)

جاء في المركز الأول نادي ظفار وحل نادي النصر في المركز الثاني

التكريم

وفي الختام قام راعي المناسبة بتوزيع الجوائز على الفائزين في مختلف سباقات بطولة أندية محافظة ظفار للمراحل السنية، وتكريم المشاركين في الدورة والجهات المساهمة في إنجاح البطولة وفِي الختام قدم احمد بن محمد الحكيم عضو اتحاد السباحة والمشرف على الدورة هدية تذكارية لراعي المناسبة.

نجاح

وحول الدورة قال طه بن سليمان الكشري رئيس الاتحاد العُماني للسباحة: دورة الحكام أقيمت ضمن برنامج وخطط الاتحاد العُماني للسباحة من خلال لجنة المسابقات والحكام بالاتحاد والتي حظيت بمشاركة ٢٢ متدربا ومتدربة اجتازوا جميعهم الاختبار في ختام الدورة وأسند لهم تحكيم بطولة أندية محافظة ظفار للمراحل السنية التي شارك فيها ٢٦ سباحا ينتسبون إلى ناديي النصر وظفار.
وأضاف رئيس الاتحاد العُماني للسباحة: أنا سعيد للنتائج التي حققها السباحون من خلال هذه الفعالية التي شهدت إعادة الرياضة المائية في محافظة ظفار من خلال الحوض الأولمبي المتواجد في مجمع السعادة الرياضي ومشاركة إيجابية لكل من ناديي النصر وظفار لما يملكانه من خبرة طويلة في السباحة بالإضافة إلى مشاركة فعالة لمركز تدريب السباحة لاشك بانه عامل إيجابي يجعل اتحاد السباحة يفكر في إعادة اللعبة في المحافظة وإشراك أندية أخرى من أندية المحافظة وبإذن الله تعالى رياضة الألعاب المائية في محافظة ظفار وكذلك في باقي المحافظات من خلال مشروع مجلس الإدارة القادم سترى النور في جميع الأندية المنتسبة لجمعية اتحاد السباحة.

أقوال المشاركين

قالت المتدربة راحيل بنت راشد الوهيبية: بدايةً نشكر الاتحاد العماني للسباحة على اهتمامه بالشباب العماني والإيمان التام بقدراته في مجال التحكيم وإتاحة الفرصة للفتيات العمانيات المشاركات في مثل هذه الدورات التي لها دور مهم في إظهار الجانب الرياضي للعنصر النسائي والاستفادة وصقل المواهب لدينا كفتيات عمانيات لديهن اهتمام بالمجال الرياضي عامة والسباحة خاصة .وأشارت إلى: أن تجربتنا كفتيات قد أثمرت العديد من الفوائد واكتساب مهارات جديدة في مجال التحكيم وأيضاً معرفة الأساسيات لتأهيل الحكام وجعلتنا قادرات على إدارة أي نوع من سباقات السباحة والمشاركة فيها، وكل الشكر للقائمين على هذه الدورة ونتمنى أن يتم الاستمرار وعمل دورات تنمي هذا الجانب وتثري الشباب العماني وتجعله ممثلا لبلده في المحافل الدولية .
فيما قالت نائلة بنت فرج مبارك الوضيحية: كم يسعدني ويشرفني أن أشارك في هذه الدورة لتأهيل حكام السباحة القصيرة والشكر والتقدير للجهود المبذولة من قبل الاتحاد العماني لإظهار هذه الدورة على أكمل وجه وأتاحت الفرصة لنا للمشاركة ولكسب المهارة في تحكيم السباحة من الجانب النسائي، ولقد استفدت الكثير من المعلومات المهمة في هذا المجال التي سوف يكون لها دور مهم في صقل موهبتي في مجال التحكيم . واكد المتدرب عامر بن سعيد المعشني على الاستفادة الكبيرة من الدورة التي سوف تؤهلنا للتحكيم في بطولات المستوى الثالث وقد استفدنا من هذه الدورة الكثير من المعلومات والتعرف على قواعد وقوانين الاتحاد الدولي للسباحة بالإضافة إلى أن الدورة أتاحت لنا التعرف إلى زملاء مشاركين من مختلف الجهات . وأشار المعشني الى أن الدورة تعد النواة والبداية الحقيقية لخلق جيل من الكادر التحكيمي في السباحة في محافظة ظفار، وهنا نقدم شكرنا للقائمين على هذه الدورة متمثلين في الاتحاد العُماني للسباحة والخبير الفني مشعل القصار ومحاضر الدورة هلال بن محمد الدغاري.
وقال المتدرب فيصل بن مبشر سعد رعيدان: أولا أودّ تقديم الشكر للاتحاد العُماني للسباحة ممثلا في احمد بن محمد الحكيم عضو الاتحاد والمشرف العام على الدورة للجهود الكبيرة في إقامة هذه الدورة في محافظة ظفار التي شهدت مشاركة واسعة من أبناء المحافظة الذين لاشك ستكون أمامهم تحديات كبيرة في إدارة مختلف مسابقات السباحة.
وأشار إلى أن جميع المشاركين في الدورة خرجوا بحصيلة كبيرة من محاور الدورة والتعرف على القوانين الدولية للسباحة تحت إشراف المحاضر هلال الدغاري والتي احتضنها مبنى الشؤون الرياضية بمجمع السعادة الرياضي بمحافظة ظفار.