وفد تربوي يطلع على جهود دعم المدارس بتعليمية جنوب الباطنة

تغطية ـ سامي بن خلفان البحري –
زار صباح أمس سعادة الشيخ محمد بن حمدان التوبي مستشار بوزارة التربية والتعليم والشيخ سعود بن سالم العزري مستشار وزيرة التربية عددا من مدارس محافظة جنوب الباطنة؛ وذلك في إطار سعي وزارة التربية والتعليم لدعم جهود المدارس وإداراتها ومتابعة سير العملية التعليمية التعلمية والاطلاع على المبادرات والمشاريع التربوية التي تخدم الحقل التربوي والعمل على رفع مستويات التحصيل الدراسي وتذليل التحديات وتبادل ونقل الخبرات.
وكان في استقبال الوفد الزائر مدير عام تعليمية المحافظة الأستاذ حمد بن خلفان الراشدي وعدد من المسؤولين والمشرفين والتربويين بتعليمية المحافظة. حيث زار سعادة الشيخ محمد بن حمدان التوبي مستشار الوزارة مدرسة جما للتعليم الأساسي ومدرسة صهيب بن سنان للتعليم الأساسي ومدرسة الإمام سعيد بن عبدالله للتعليم الأساسي، كما زار الشيخ سعود بن سالم العزري مستشار وزيرة التربية مدرسة عبدالله بن الحارث للتعليم الأساسي ومدرسة آسية بنت مزاحم للتعليم الأساسي ومدرسة نخل للتعليم الأساسي.
وتم اللقاء بإدارات المدارس وعدد من المعلمين والأخصائيين والفنيين، كما تم الاطلاع على المبنى المدرسي وكافة المرافق والوسائل التعليمية والأثاث والكتب الدراسية وتوفر البيئة المدرسية الجاذبة التي تحتضن الإبداع والابتكار في كافة المجالات التربوية إضافة إلى الاطلاع على المستويات التحصيلية ومدى توفر الأساليب والطرق التدريسية الإبداعية ورصد وإبداء الملاحظات التي من شأنها دعم جهود المدارس وتذليل كافة التحديات، لاسيما الوقوف على التجارب والإجادات الإدارية والفنية والتعليمية وتعزيزها والاستفادة منها.
كذلك تم أخذ المقترحات البناءة والهادفة في مجالات عدة كالتدريب وتطوير الأداء المدرسي واللوائح والتقويم والتعزيز واللجان ومجالس الآباء والأمهات وكافة الآلية التي تجعل البيئة المدرسية بيئة أكثر جاذبية للطلاب والمعلمين وأولياء الأمور إضافة للبرامج الإثرائية المنفذة بالمدارس. كذلك تمت مناقشة توفير الكادر الإداري والتدريسي بالمدارس والانتداب والنقل والشراكة والتعاون والتواصل المستمر بين المدارس وتعليمية المحافظة.
وأشاد الوفد الزائر بالجهود المبذولة من قبل تعليمية المحافظة والمدارس وإداراتها وكافة المعلمين والإداريين والفنيين والمساندين مقدمين شكرهم الجزيل للجميع داعيا إلى بذل مزيد من العطاء والعمل الدؤوب مؤكدين على استمرار التواصل والتنسيق الفاعل والبناء والهادف مع الجهات المختلفة في الوزارة وتعليمية المحافظة والحقل التربوي، كذلك ضرورة التطوير والتجديد والابتكار كما ونوعا في كافة المجالات المعرفية، وحث الطلبة وإثارة الدافعية وتعزيز مختلف جوانب النمو لديه واكتشاف قدراته وتعزيزها.
وأوضح حمد بن خلفان بن عبدالله الراشدي مدير عام تعليمية المحافظة أن لجنة دعم جهود المدارس وكافة المعنيين بتعليمية المحافظة يقومون بجهود كبيرة ومتواصلة لتوفير البيئة التعليمية الجاذبة، وذلك قبل بدء العام الدراسي، وكذلك تتواصل الزيارات الدورية والمستمرة لجميع مدارس المحافظة البالغ عددها 123 مدرسة موزعة على ست ولايات، والمتابعة متواصلة بهدف الوقوف على كل ما من شأنه تطوير وتجويد العمل التربوي وتوفير البيئة التعليمية التعلمية المريحة والجاذبة في شتى المجالات وتذليل كافة التحديات وتوفير المستلزمات المختلفة والتأكيد على الإجادة والتطوير وغرس قيم المواطنة، مشيرا إلى حرص المحافظة على رفع المستوى التحصيلي لأبنائنا الطلبة.