«الوثيقة التاريخية، الدلالة والقيمة» محاضرة باليوم العالمي للتراث بصلالة

صلالة – بخيت كيرداس الشحري –
نظمت المديرية العامة للتراث والثقافة بمحافظة ظفار صباح أمس بمناسبة اليوم العالمي للتراث الذي يصادف الـ 18 من ابريل محاضرة بعنوان «الوثيقة التاريخية الدلالة والقيمة» تحت رعاية مرهون بن سعيد العامري مدير عام المديرية العامة للسياحة بمحافظة ظفار وبحضور سالم بن محمد اليافعي مدير دائرة الثقافة بالمديرية وبحضور موظفي المديرية والمهتمين بالتراث والثقافة وعدد من الطلبة من مدرسة خالد بن الوليد وذلك بقاعة سمحان بمقر المديرية.

قدم المحاضرة الباحث حسين بن علي المشهور باعمر وهو من المهتمين بالتاريخ وله العديد من الإصدارات والمشاركات وعضو جمعية الكتاب والأدباء وعضو الجمعية التاريخية العمانية، حيث بدأ المحاضر بداية بالتعريف بالوثائق والمخطوطات وذكر أهمية المخطوطات باعتبارها من المقتنيات الثقافية والتاريخية الهامة لما تحمله في طياتها من الأصالة والعراقة وهي دليل تاريخي يتحدث عن ثقافة وحضارة البلاد في الفترات الماضية، كما تطرق أيضا للحديث عن أنواع الوثائق ومنها الوثائق الصامتة والتي تتعلق بالمباني والملابس والحلي والأسلحة، والوثائق الناطقة والتي تتعلق بكل ما هو مكتوب ومنقوش سواء كان على الأحجار أو الجلد أو الورق وغيرها، كما ذكر الوثائق الخاصة والرسمية التي تقتضيها الوثائق من بيوع وحصر إرث ومكاتبات ومراسلات ومعاهدات قبلية واتفاقيات الحدود بين الدول وذكر أيضا بعض الوثائق المحلية والرسمية في المحافظة. وفي الختام قام راعي المناسبة بتكريم المحاضر والطلبة المشاركين وتم كذلك تقديم هدية تذكارية لراعي المناسبة.