انقسام أوروبي بشأن إنقاذ الاتفاق النووي مع إيران

لوكسمبورج – أ ف ب: بدا الأوروبيون منقسمين امس حول إمكان فرض عقوبات جديدة على إيران بسبب برنامجها الصاروخي، وذلك لتلبية مطالب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وتجنب أي انهيار للاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه مع طهران.
ولم يتم اتخاذ أي قرار امس في اجتماع وزراء الشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي في لوكسمبورج، وهو رسميا الأخير قبل موعد الإنذار الذي حدده ترامب في 12 مايو المقبل. وقالت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني لدى وصولها إلى لوكسمبورج للمشاركة في الاجتماع «لا أتوقع قرارات حول هذا الموضوع اليوم «امس». من جهتها، قالت الوزيرة النمساوية كارن كنيسل إن «الموضوع ليس بندا مهما على جدول الأعمال».
من جهته، صرح وزير الخارجية البلجيكي ديدييه ريندرز «لا أعتقد أنه الأولوية الأولى».