ديوكانوفيتش يفوز بالانتخابات الرئاسية في الجبل الأسود

بودجوريتشا – (رويترز) – أكدت لجنة الانتخابات الرسمية في الجبل الأسود فوز ميلو ديوكانوفيتش، السياسي المخضرم الذي كان شيوعيا سابقا ويؤيد الآن مساعي الانضمام للاتحاد الأوروبي، بالانتخابات الرئاسية ممددا هيمنته التي استمرت نحو ثلاثة عقود على السياسة في البلاد. وقالت اللجنة أن ديوكانوفيتش فاز بنسبة 54.1 بالمائة من الأصوات بعد فرز 97 بالمائة منها فيما حصل منافسه ملادن بويانيتش، وهو رجل أعمال مدعوم من تحالف من الأحزاب التي يرغب بعضها في تعزيز العلاقات مع روسيا، على 33.2 بالمائة من الأصوات. وبلغت نسبة الإقبال على التصويت 63.9 بالمائة. وجاءت النتائج متسقة مع توقعات واستطلاعات رأي أمس الأول تنبأت بحصول ديوكانوفيتش على 53 بالمائة من الأصوات. وقاد حزب الاشتراكيين الديمقراطي وديوكانوفيتش عملية انضمام الجبل الأسود إلى حلف شمال الأطلسي العام الماضي وتعهدا بمواصلة محادثات الانضمام للاتحاد الأوروبي. لكن ديوكانوفيتش قال لرويترز الخميس الماضي إنه سيرحب بتحسين العلاقات مع الكرملين.
وتوترت العلاقات بين روسيا والجبل الأسود منذ عام 2014 عندما فرضت جمهورية الجبل الأسود عقوبات على موسكو بعد ضمها شبه جزيرة القرم.
ورغم أن دور الرئيس شرفي إلى حد كبير إلا أن من المتوقع أن يمتلك ديوكانوفيتش نفوذا كبيرا داخل أروقة الحزب الحاكم. وتصدر ديوكانوفيتش المجال السياسي في بلاده سواء عندما كان رئيسا للوزراء أو رئيسا للدولة التي يبلغ عدد سكانها 620 ألفا منذ عام 1991. وتنحى ديوكانوفيتش عن منصب رئيس الوزراء عام 2016 لكنه أعلن الشهر الماضي عودته للحياة السياسية من منطلق «المسؤولية عن مستقبل الجبل الأسود». وأبلغ مراقبون للانتخابات الرئاسية عن وقوع بعض المخالفات أثناء التصويت لكنها لا تصل لمستوى التأثير على النتائج.