بلدية المصنعة تنظم ندوة ومعرضا توعويا احتفاء بأسبوع سلامة الغذاء

المصنعة – خولة الصالحية –
احتفلت بلدية ولاية المصنعة بمحافظة جنوب الباطنة بأسبوع سلامة الغذاء لعام 2018 الذي يأتي ضمن اهتمامات وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه نظرا لما يمثله من أهمية بصحة وسلامة أفراد المجتمع والذي تتنوع فيه وسائل التوعية الهامة المتعلقة بسلامة الغذاء وذلك بحصن الولاية تحت رعاية سعادة الدكتور حمد بن محمد الضوياني -رئيس هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية-، بحضور الشيخ غصن بن زاهر العبري -نائب والي المصنعة- والمهندس راشد بن سعيد بن عبدالله الكندي -مدير عام البلديات الإقليمية وموارد المياه بمحافظة جنوب الباطنة-، وعدد من المستشارين بوزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه ومديري العموم وخلفان بن خليفة التوبي -مدير بلدية المصنعة-، وعدد من الشيوخ والأعيان وأعضاء المجلس البلدي ومديري المصالح الحكومية والأهلية.
اشتمل الحفل على عدد من الفقرات وهي القرآن الكريم وعرض لفيلم توعوي تثقيفي قصير بعنوان «التسمم الغذائي»، كما تخلل الحفل ندوة نقاشية قُدمت خلالها أربعة أوراق عمل في مجالات السلامة الغذائية التي جاءت من ضمنها ورقة عمل تحت عنوان «سلامة الغذاء -المفهوم والمسؤولية» للدكتور إسماعيل البلوشي من كلية العلوم الزراعية والبحرية بجامعة السلطان قابوس، وأخرى تحت عنوان «الغش الغذائي» للأستاذة جوخة العامرية، وورقة عمل بعنوان «مدلولات الأرقام على العلب البلاستيكية وآثار تدويرها على صحة وسلامة المستهلك» قدمها سالم بن محمد العبري مدير إدارة حماية المستهلك بولاية الرستاق، وورقة عمل رابعة بعنوان «سلامة الغذاء مسؤوليتنا» قدمها علي بن راشد الغافري مدير مساعد لدائرة الرقابة الصحية والصرف الصحي.
يذكر أن الندوة تهدف إلى رفع مستوى الوعي لدى جميع أفراد المجتمع حول مفهوم سلامة الأغذية.
اختتم الحفل بافتتاح المعرض التوعوي المصاحب للندوة والذي تضمن عددا من الأركان المتعلقة حول سلامة الغذاء، كركن ‹إصدارات قسم التوعية› الذي يسعى إلى توعية المستهلك حول كيفية تخزين الأغذية بالطريقة الصحيحة إلى جانب تقديم عدد من المنشورات و المطويات التوعوية حول ذلك.
الجدير بالذكر أن هذا الاحتفال جاء ليجسد الجهد الدؤوب والدور الفاعل لوزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه وذلك فيها يتعلق بحماية صحة وسلامة المستهلك والصحة العامة لكافة شرائح المجتمع.
وعلى هامش الفعالية صرح الدكتور حمد بن محمد الضوياني راعي الحفل: «لا شك أن الندوة كانت قيمة وما تناولته من أوراق عمل سلطت الضوء على أهمية سلامة الغذاء وتجنب كافة المخاطر وأشاد بالمحاضرين لإثرائهم بالكثير من الجوانب العلمية المتعلقة بسلامة الغذاء» وأكد «أن المعرض جسد مشاركة واسعة من المؤسسات الحكومية والأهلية وما شاهدناه هو تكامل حول إسهام كافة المؤسسات الحكومية والأهلية وهناك جهود مبذولة من قبل كافة الجهات لخلق الوعي بين شرائح المجتمع وأن هذه الجهود تسير في الطريق الصحيح».