وفاة فتى أمريكي بعدما علق داخل مركبة «هوندا»

نيويورك، (أ ف ب) – قضى فتى أمريكي في السادسة عشرة من العمر بعدما علق داخل مركبة من طراز «هوندا أوديسي» التي سُحبت أجدد نماذجها من الأسواق بسبب مشكلة في التحكم بالمقاعد، على ما أعلنت الشرطة. فقد توفي الفتى كايل بلاش التلميذ في مدرسة في ولاية أوهايو (شمال شرق) بعدما اتصل بخدمات الطوارئ على الرقم 911 ليبلغها بأنه عالق في داخل السيارة في موقف مدرسته، على ما أعلنت الشرطة المحلية خلال مؤتمر صحفي.
وكان الفتى يحاول سحب معداته المخصصة للعبة كرة المضرب من حافلته الصغيرة وهي من نوع «هوندا اوديسي» تصنيع العام 2004، لكنه علق بعدما تحركت مقاعد الصف الثاني في المركبة.
وقد عثر أحد أفراد العائلة على الفتى بعد ساعات عدة من الاتصال برقم الطوارئ إثر إخفاق الشرطة في تحديد موقعه. وتشير عناصر التحقيق الأولية إلى وفاة الفتى اختناقا بسبب الإطباق على صدره، وفق الشرطة. وتأتي هذه الوفاة العرضية بعد حوالى خمسة أشهر من إصدار «هوندا» قرارا بسحب 800 ألف حافلة صغيرة في أمريكا الشمالية (الولايات المتحدة وكندا والمكسيك) منتجة بين 2011 و2017.
والسبب في ذلك يعود إلى أن المجموعة لاحظت أن مقاعد الصف الثاني قد تتحرك إلى الأمام في حال تعديل وضعيتها.
وفي تلك الفترة، أبلغت «هوندا» عن 46 حالة لإصابات طفيفة متصلة بهذا النوع من الحوادث التي لا تحصل في حال كانت المقاعد «معدلة بالشكل الصحيح» وفق الشركة. غير أن المركبات من طراز «اوديسي» المنتجة في 2004 كتلك التي قضى فيها الفتى لم تكن من بين الطرازات المسحوبة.