مواجهة مثيرة تحمل الرقم 5 في الموسم بين الشباب والنصر

متابعة: عادل البراكة – إبراهيم الفلاحي –
يستعيد النصر بطل الكأس والشباب وصيف الدوري في الترتيب حتى الآن ذكريات موقعة الكأس في دور الأربعة والتي انتهت بنتيجة الذهاب والإياب معا لصالح فريق النصر وفتحت أمامه الباب ليتوج بالبطولة الغالية والمحببة للنفوس.

يبحث الشباب اليوم عن مواصلة حصد النقاط حتى لا يبتعد عن مطاردة السويق المتصدر وتقليل فارق النقاط الأربع والاقتراب من الصدارة في حال تعرقل السويق وفي دوائر فريق النصر فإنه يدخل الملعب بروح معنوية عالية بعد حصوله على لقب الكأس الذي منحه المزيد من الثقة والطموحات ليمضي في سكة النتائج الإيجابية وتحقيق المزيد من الانتصارات في الدوري الذي يحجز فيه المركز الثالث برصيد 24 نقطة.
بالرغم من وجود النصر في المركز الثالث إلا أن الفارق بينه وبين والشباب صاحب المركز الثاني عشر نقاط كاملة وهو ما يعني ان تقدم الأزرق في الترتيب على حساب منافسه أمر صعب للغاية في الوقت القريب.

الصبحي : مواجهة بذكريات الكأس

أشار إبراهيم الصبحي الإداري بنادي الشباب إلى أن المواجهة تأتي في ظل ذكريات الكأس ويتكرر مشهد اللقاء بين الفريين خلال فترة قليلة مشيرا إلى وجود أغلب اللاعبين في جهاتهم العسكرية الفريق يمر بمرحلة حرجة ونتمنى أن نتجاوزها بسلام.
وتحدث عن أن النصر فريق قوي ويملك عناصر جيدة وبطل كأس جلالته ويحتل مركزا متقدما بالدوري وفرصته ما زالت باقية لتحقيق اللقب. التفكير في اللحاق بالمتصدر غاية على أمل تحقيق نتيجة جيدة في مباراة النصر للاستمرار خلف المتصدر ونتمنى التوفيق من الله في المباراة. الجماهير الشبابية داعمة للفريق ونقدم لها اعتذارنا لما حصل في بطولة الكأس وبإذن الله نعدهم بالأفضل في الدوري.

البلوشي: الجماهير جاهزة للدعم

قال فيصل البلوشي رئيس مجلس جماهير نادي الشباب: مباراة اليوم مهمة جدا لمواصلة الاستمرار في ملاحقة المتصدر، الفريق عانى من غيابات كثيرة حدثت خلال الأسبوع الماضي بسبب الدوريات العسكرية لكن الطموح موجود والعزيمة كبيرة لتحقيق نتيجة إيجابية من أجل أن يواصل الفريق مطاردة المتصدر نادي السويق وقد بقيت بطولة وحيدة بعد الخروج من الكأس وتحتاج لنفس طويل ودكة قوية وسنقاتل من أجل الاستمرار بها كمنافسين حتى اللحظة الأخيرة، نادي النصر فريق كبير وبطل الكأس ويريد أن يثبت ذاته وسيكون ندا قويا وخاصة في ملعبه وبين جماهيره ولهذا ستكون مباراة صعبة للطرفين.
جماهير الشباب أصبحت علامة فارقة في دورينا وستستمر بإذن الله للأفضل والجماهير تستعد بشكل كبير لبقية مباريات الدوري وسيكون لها بصمة كبيرة في دورينا ما نطلبه فقط من اللاعبين في هذه المباراة الخروج بنتيجة إيجابية تطمئن الجماهير بحظوظ الفريق في المنافسة وبإذن الله اللاعبون سيكونون على قدر المسؤولية.

العجمي: مباراة ذات طابع مختلف

قال علي بن محمد عباس العجمي أمين الصندوق – عضو مجلس إدارة نادي النصر: مباراة الشباب ليست بالمواجهة الجديدة للفريق إذ سبق وأن التقيا في مواجهات عدة هذا الموسم في مختلف الاستحقاقات وكسبنا من خلال تلك المواجهات الأهم وهو الوصول إلى نهائي كأس جلالته لكرة القدم من بوابة فريق الشباب إلا أن مواجهة اليوم تختلف كليا عن تلك المواجهات والتي تتطلب الحضور الإيجابي لجميع اللاعبين لتحقيق النتيجة المرضية.
وأضاف عضو مجلس إدارة نادي النصر: طوينا صفحة الكأس وفتحنا صفحة الدوري الذي سبق وأن وضع مجلس الإدارة والجهاز الفني للفريق استراتيجيات وخططا من أجل تحقيق النتائج الإيجابية ولله الحمد بالرغم من فقدان عدة نقاط خلال مشوار الدوري إلا أن الفريق في وضع جيد بالرغم من ذلك فإننا نطمح بأن نكون الطرف الأقوى في المنافسة على المراكز الأولى خصوصا وأن المواجهات القادمة بدا بمواجهة الشباب لن تكون بالمواجهات السهلة بل تتطلب الحضور وبذل جهود مضاعفة من قبل الجميع لتحقيق الهدف المنشود في مسابقة الدوري.
وأشار العجمي إلى أن مجلس الإدارة يبذل جهودا كبيرة من أجل أن يكون الفريق في الطريق السليم هذا الموسم في مختلف الاستحقاقات ولله الحمد نجح في تحقيق لقب الكأس وأمامه مشوار الدوري سيعمل جاهدا في تذليل كافة الصعاب من تحقيق المراكز الذي يليق ببطل كأس جلالته لكرة القدم.

المواجهة الخامسة

مواجهة اليوم بين الشباب والنصر تعد المواجهة الخامسة هذا الموسم إذ سبق وأن التقيا في مواجهة ذهاب الدوري والتي انتهت لصالح الشباب بنتيجة 3/‏‏2، وكذلك في كأس مازدا للمحترفين، والتي كسبها الشباب بنتيجة 5/‏‏3 وكسب النصر مواجهة ذهاب نصف كأس صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم لكرة القدم بنتيجة 3/‏‏1، وتعادلا في الإياب بنتيجة 1/‏‏1، ولا شك أن اللقاء سوف يحمل طابع الندية والإثارة كونهما يتنافسان على المراكز المتقدمة، الشباب وصيفا والنصر ثالث الترتيب، وبات كل طرف يعرف الطرف الأخرى من حيث مكامن القوى والضعف مما ستكون مباراة مفتوحة يبقى الأمر لدى الأجهزة الفنية للطرفين في وضع التكتيك والخطط التي من خلالها يحقق النتيجة الإيجابية لتعزيز الرصيد.

رستم: جاهزون لتحقيق النصر

أكد مساعد المدرب الكابتن حسن بن رستم البلوشي: الفريق استعد جيدا للمباراة في ظل وجود بعض الظروف لبعض اللاعبين لتواجدهم مع فرقهم في الجهات العسكرية والدوري طابعه مختلف عن مباريات الكأس والفريق يظهر بصورة مختلفة في الدوري ويسعى لملاحقة المتصدر والحفاظ على ترتيبه كوصيف للدوري وفريقنا قادر لأنه يملك مجموعة جيدة من اللاعبين. السويق فريق قوي ونحن نفكر في خطوة النصر حاليا ولكل حادث حديث. الجماهير الشبابية تقول نفتخر بتواجدها خلف الفريق وهذا التواجد يعطينا الدافع لتقديم أفضل ما لدينا وكل الشكر لهم.

الجمل: مباراة تنافسية لكسب النقاط

أكد المدرب المصري حمزة الجمل مدرب الفريق الكروي الأول بنادي النصر أن الفريق سيكون في أتم الجاهزية، وقال: بالرغم من ضيق الوقت جراء المشاركة في المباراة النهائية لكأس جلالته لكرة القدم وأفراح النادي بتحقيق هذا اللقب الغالي إلا أن اللاعبين سيكونون في جاهزية لخوض هذا اللقاء المهم والذي ليس بجديد لأن الفريقين سبق وأن لتقيا في العديد من المواجهات هذا الموسم. وأضاف مدرب الفريق الكروي الأول بنادي النصر: الجميع يدرك مدى قوة المباراة كونها مباراة تنافسية لكسب العلامة الكاملة وتعزيز الرصيد خصوصا وأن الأوراق مكشوفة لدى الطرفين لذلك وضعنا خططا وتكتيكا مغايرا بهدف تحقيق النتيجة الإيجابية، ونحن نثق بقدرات اللاعبين الذين عودونا على الحضور الإيجابي وتقديم أفضل المستويات من خلال المواجهات القوية. وأشار حمزة الجمل إلى أن الفريق أمامه مواجهات قوية قادمة بدءا بمباراة الشباب ثم ظفار والسويق والنهضة وباقي مواجهات الدور الحاسم الذي نتطلع إلى تحقيق النتائج الإيجابية من خلالها حتى نحقق مركزا متقدما في سلم الترتيب لذلك سنعمل على دراسة كل مباراة على حده ونتمنى التوفيق للفريق في تحقيق النتائج المرضية والإيجابية إن شاء الله.