تدريب الأطفال على فن «الديكوباج» بصحار

صحار- سيف بن محمد المعمري –
نظم مشروع «ويبقى الأثر» لفريق «حياة» التابع لنادي صحار الرياضي الثقافي ومقره منطقة الغشبة بالتعاون مع جمعية المرأة العمانية بصحار دورة فن «الديكوباج» للأطفال التي قدمتها شيماء الشقصية مدربة في هذا المجال.

حيث تم تعليم الأطفال مبادئ وأساسيات فن الديكوباج كالأدوات المستخدمة وطريقة العمل والتصميم الإبداعي لإخراج عمل متميز، كما تم تكريم الأطفال المشاركين وإعطائهم النصائح الهامة للاستمرار في تعلم هذا الفن. وحول الدورة التدريبية تحدثت عضوات الفريق والمنظمات للفعالية، فقالت علياء المقبالية: فعالية جميلة جدًا ومميزة من جميع النواحي، حيث ألهمتنا وأعطتنا أفكارا جميلة ومنظمة في كيفية استخدام أبسط الأدوات المتوفرة لصناعة أعمال اليدوية جميلة، ومن جانب آخر كانت ردود الأطفال المشاركين رائعة وسرعة استجابتهم في التطبيق مبهرة. وأضافت مريم المقبالية: أرى أن مشاركة وتفاعل أطفال منطقة الغشبة في هكذا مبادرات دليل على وعي الآباء بأهمية وجود مثل هذه الفعاليات في المنطقة التي تزيد من صقل مواهب الأبناء وتنمية المهارات لديهم. وأشارت أميرة المقبالية إلى أن الفعالية أضافت لأرشيف الفريق الشيء الكثير وعمل مختلف عن فعاليات المواسم السابقة، كما أتاحت هذه الفعالية الفرصة للأطفال لصقل مواهبهم الفنية، وأنبتت توجها جديدا للفريق للتركيز على الجانب الفني لدى الأطفال، وشكرًا للمدربة والشكر أيضا لآباء الأطفال المشاركين على ثقتهم بالفريق. الجدير بالذكر أن مشروع ويبقى الأثر النسائي يأتي هذا العام بحلة جديدة ومميزة في تقديم العديد من المناشط التي تهم الطفل والمرأة والمجتمع.