السـلطنة تشـارك في المؤتـمـر العالمـي للتمور بالرياض

لإيجاد منصة عالمية لتطوير القطاع –

شاركت السلطنة ممثلة بوزارة الزراعة والثروة السمكية أمس في المؤتمر العالمي للتمور المنعقد في الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية. استعرض المؤتمر الفرص الاستثمارية الكبرى في قطاع التمور وسط تجمع أصحاب المعالي وزراء الزراعة والبيئة ونخبة من صناع القرار ورجال الأعمال والأكاديميين من أنحاء العالم.
ترأس وفد السلطنة معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية، ويهدف المؤتمر إلى إيجاد منصة عالمية لتطوير قطاع التمور ودعم التبادل التجاري والمعرفي والتكامل الإقليمي والدولي لتنمية فرص الاستثمار في القطاع.
الجدير بالذكر أن الإنتاج العالمي للتمور تجاوز 8 ملايين طن، ويبلغ الإنتاج العالم العربي من التمور أكثر من 92% من إجمالي الإنتاج العالمي، وتتصدر قارة آسيا المرتبة الأولى كأكثر القارات المستوردة للتمور في العالم تلتها أوروبا ثم إفريقيا ثم أمريكا الشمالية فأستراليا لتكون أمريكا الجنوبية أقلهم استيرادا.