ملتقى الأمن المعلوماتي

ملتقى الأمن المعلوماتي الثاني يناقش أحدث مواضيع العالم الرقمي

مسقط/١٠ ابريل ٢٠١٨ / «عمان» احتضنت جامعة السلطان قابوس اليوم ملتقى الأمن المعلوماتي الثاني الذي نظمته جماعة البرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر التابعة لمركز أبحاث الاتصالات والمعلومات المدعومة من قبل هيئة تقنية المعلومات.
رعت افتتاح الملتقى بكلية الحقوق الدكتورة رحمة بنت إبراهيم المحروقية نائبة رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي بجامعة السلطان قابوس.
هدف الملتقى في إصداره الثاني الى التوعية بالأمن المعلوماتي من خلال مناقشة احدث مواضيع العالم الرقمي والمواضيع المعاصرة. حيث استضاف الملتقى عددا من الأساتذة الخبراء في مجال الأمن المعلوماتي والبرمجيات الحرة الذين قدموا أوراق عمل وورشا في مجال البرامج الحرة وتجارب بعض الجهات الحكومية في البرامج الحرة والذكاء الاصطناعي وأمن البيانات الشخصية لدى المستخدمين.
كما ناقش الملتقى عدة بنود وأهمها أمن المعلومات للأجهزة المتنقلة، والخبرة في استخدام البرمجيات الحرة، وأمن المعلومات وتقنية black chain، والآثار الاقتصادية للأمن السيبراني، والذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني وخصوصية المستخدم لأنظمه اندرويد. ويأتي هذا الملتقى ضمن توجهات الجماعة التي تهدف الى نشر الوعي التقني بالبرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر وتقديم الدعم والاستشارة في هذا المجال، كما تهدف الجماعة الى نشر ثقافة البرمجيات الحرة والمفتوحة المصدر واستبدالها كبديل عن البرمجيات المحتكرة والمقرصنة والتي تسبب مشاكل أمنية من ناحية خصوصية المستخدم.