اليمن: قتلى بينهم 12 شخصا من أسرة واحدة بتعز في قصف جوي

سقوط صاروخ باليستي في جازان –
صنعاء- «عمان» – جمال مجاهد:-
قتل 12 شخصا بينهم نساء وأطفال من أسرة واحدة فجر أمس جرّاء غارة شنّها طيران التحالف العربي استهدفت منزلا في دمنة خدير بمحافظة تعز «جنوب غرب اليمن». وأوضح مصدر أمني أن الطيران «ارتكب جريمة مروّعة باستهدافه منزل المواطن صادق عبدالله محمد الحاج في دمنة خدير، ما أدّى إلى مقتل كافة أفراد أسرته المكوّنة من 12 شخصا بينهم نساء وأطفال». كما قصف الطيران بغارة أخرى في منطقة المحول بتعز مزرعة للقات كان فيها سيّارة وعدد من بائعي القات، حيث قتل شخص وأصيب آخرون بجروح متفاوتة بحسب الأنباء الأوّلية.

من جانبها أعلنت جماعة «أنصار الله» أن «القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية» أطلقت فجر أمس صاروخا باليستيا متوسّط المدى نوع «قاهر إم تو» على تجمّع للقوات السعودية والجيش السوداني جنوب الموسّم في جازان. وزعم مصدر عسكري أن الصاروخ «أصاب هدفه محقّقا إصابات مباشرة في صفوف القوات وعتادها». كما أعلنت قوات الجيش الوطني «الموالي للشرعية» أنها تمكّنت من تحرير سلسلة جبال «الزلزال» أقصى شمال مديرية نهم شرق العاصمة صنعاء.
ونقل المركز الإعلامي للقوات المسلّحة عن مصدر عسكري أن قوات الجيش الوطني استكملت تحرير سلسلة جبال «الزلزال» في جبهة «ميمنة الميمنة» أقصى شمال مديرية نهم في محافظة صنعاء «المتاخمة للعاصمة»، في عملية عسكرية خاطفة نفّذها أفراد الجيش. وتكمن أهمية تحرير سلسلة جبال «الزلزال» بالكامل، في أنها تسيطر نارياً على مواقع المسلّحين إضافة إلى السيطرة النارية على الخط الترابي القادم من محافظة الجوف، والذي يعد الشريان الأهم لإمداد المسلّحين المتواجدين غرب منطقة ضبوعة.
وذكر المصدر أن المعارك أسفرت عن مقتل 14 عنصرا من المسلّحين وجرح آخرين، فيما استعادت قوات الجيش عددا من الأسلحة المتوسّطة والخفيفة وكميات من الذخائر المتنوّعة.
وتزامنت المعارك مع قصف مدفعي لقوات الجيش استهدف مواقع متفرّقة للمسلّحين بذات المنطقة، وأسفر عن تدمير آليات قتالية للمسلّحين ومنها تدمير عربة وطقم قتالي غرب منطقة ضبوعة.
إلى ذلك أدان وزير الإدارة المحلية «الموالي للشرعية» رئيس «اللجنة العليا للإغاثة» عبد الرقيب فتح، استمرار انتهاكات المسلّحين للأعمال الإغاثية والإنسانية وعمّال النظافة والمواطنين والتدخّل في عمل المنظّمات الإغاثية في المحافظات الخاضعة لسيطرتهم، معتبراً أن كافة تلك الانتهاكات تتنافى كلياً مع القوانين الدولية والإنسانية.
وطالب فتح منسّقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن ليزا غراندي ومنظّمتي الصحة العالمية واليونيسيف «بسرعة التدخّل ومعالجة ما يحدث وإلزام الجماعات المسلّحة بدفع مرتّبات عمّال النظافة والاستجابة لمطالبهم العادلة، وممارسة كافة الضغوطات لإيقاف التدخّلات في عمل المنظّمات الإغاثية والإنسانية، وإدانة كافة هذه الانتهاكات». كما قتل وجرح سبعة أشخاص، أمس في غارات جوية وقصف صاروخي ومدفعي للتحالف العربي استهدف مديرية رازح الحدودية بمحافظة صعدة «شمال اليمن». وأوضح مصدر محلّي أن الطيران السعودي شنّ غارة على منطقة بركان بمديرية رازح الحدودية ما أدّى إلى مقتل 3 أشخاص بينهم طفل وإصابة آخر.
وأفاد المصدر بمقتل امرأة مسنّة وطفلة وإصابة أخرى في القصف الصاروخي والمدفعي السعودي على مناطق في مديرية رازح.
وأشار إلى أن الطيران السعودي شنّ 3 غارات على منطقة الحجلة بذات المديرية.
و قتل شخصان وجرح خمسة آخرون، أمس، جرّاء غارتين لطيران التحالف استهدفتا مدينة صعدة «مركز المحافظة». وأوضح مصدر عسكري أن الطيران شنّ غارتين بالقرب من مدرسة التوحيد بمدينة صعدة ما أدّى إلى سقوط قتيلين وجرح خمسة أشخاص آخرين.
واغتال مسلحون مجهولون أمس شيخا قبليا وجنديا مواليا للجيش الحكومي بمدينة سيئون بمحافظة حضرموت شرقي اليمن.