قائد الجيش: لبنان بلد آمن وجميع القوى تتعاون من أجل استقراره

بيروت – عمان – حسين عبدالله –
أكد قائد الجيش اللبناني العماد جوزاف عون أن «لبنان بلد آمن وأمنه ممسوك وجميع القوى العسكرية والأمنية فيه تتعاون من أجل الحفاظ على استقراره وإبعاد شبح الإرهاب عنه».

ودعا السياح العرب عموما والخليجيين خصوصا الى الاطمئنان لاستقرار الوضع السياسي والأمني في لبنان. مشيرا إلى ما شهده موسم الصيف الماضي من مهرجانات سياحية وفنية شملت معظم مناطق لبنان.
وأضاف: إن العالم يشهد للبنان واستقراره الأمني وهذا ظهر جليا في مؤتمر «روما 2» حيث أكد المجتمع الدولي دعمه لاستقرار لبنان وإشادته وتقديره للأجهزة الأمنية اللبنانية وخصوصا الجيش. ولفت إلى أن الجيش ينتظر ترجمة الدعم المالي الذي أعلن عنه في المؤتمر لتطوير قدراته وإمكانياته وفق الخطة التي قدمها خلال المؤتمر.
وعلى الحدود اللبنانية الإسرائيلية يواصل الجيش الإسرائيلي ولليوم الثاني على التوالي العمل في إقامة جدار إسمنتي مكان السياج الحدودي مقابل بلدتي كفركلا والعديسة واستقدم الجيش الإسرائيلي لهذه الغاية رافعة ضخمة وعدة شاحنات تنقل هذه المكعبات وباشرت بتركيبها في المنطقة المذكورة في ظل حماية أمنية فرضتها هذه القوات لحماية الورشة يقابلها في الجانب اللبناني انتشار ونقاط مراقبة للجيش اللبناني وقوات اليونفيل تحسبا لأي طارئ.