السيب يخطط لقلب الطاولة على ضيفه صحار في مهمة صعبة

متابعة :عبدالله المانعي – بشير الريامي –
يبحث فريق السيب عن قلب الطاولة على ضيفه صحار في لقاء الإياب وتعويض خسارته الكبيرة التي تعرض لها في الذهاب برباعية مقابل هدف وهو الأمر الذي يرفض الضيف صحار تحقيقه وسيدافع بقوة ويقاتل من أجل تأمين النتيجة التي تضمن له العبور إلى النهائي.

وقد أكمل فريق صحار تحضيراته الفنية عبر تدريبات مكثفة وخاض مباراة ودية أمام المنتخب الوطني الأولمبي ساعدته كثيرا في ترتيب أوراقه الفنية للقاء اليوم.
وأجرى الفريق الكروي الأول بنادي السيب استعداداته النهائية للقاء صحار حيث سيكون ملعب استاد السيب الرياضي مسرحا لهذا اللقاء وبتوقعات وزحف جماهيري كبير من مشجعي الفريقين وخاصة السيب الذي يلعب على أرضه وبين جماهيره. وقد وضع المدرب مصبح هاشل السعدي مدرب الفريق آخر لمساته على الفريق وأعطى تعليماته للاعبين من أجل تحقيق نتيجة إيجابية وخاصة أن الفريق يلعب على أرضه وبين جماهيره، وواصل اللاعبون تدريباتهم وسط حالة نفسية مرتفعة بعد الفوز على بهلا في مباريات الإياب بتصفيات الصعود لدوري عمانتل للموسم القادم.

 

مراد مولاي: نبحث عن النتيجة الإيجابية –

تتجه أنظار أبناء ولاية صحار على وجه الخصوص وجيرانهم في ولايات محافظة شمال الباطنة على وجه العموم مساء اليوم إلى ملعب استاد السيب الرياضي الذي يحتضن مباراة الذهاب وقد اكتمل المشهد في الدور نصف نهائي من مسابقة كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه- لكرة القدم لهذا الموسم.
وبرغم أن صحار خرج بنتيجة 4/‏‏1 في مباراة الذهاب التي جرت على ملعب المجمع الرياضي بصحار في 16 من الشهر الجاري إلا أنه لا يريد أن تنسيه هذه النتيجة واجباته داخل الملعب طوال 90 دقيقة، وهو شيء يجمع عليه الوسط الرياضي في صحار ألا تغتال هذه النتيجة الفريق، وأتت المطالبة بأن ينسى اللاعبون هذه النتيجة ويضعون نصب أعينهم تحقيق الفوز بعيدا عن التعادل أو الخسارة.
صحار الذي بات على بعد أمتار من خطف تذكرة العبور للنهائي يأمل أن تسير الأمور لصالحه ليكون أحد طرفي نهائي أغلى الكؤوس الذي يتزين مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر باحتضانه في 5 من الشهر المقبل في ليلة حالمة بعشق الساحرة المستديرة.
وقال مدرب صحار المغربي مراد مولاي: في الشوط الثاني من مرحلة النصف النهائي من مسابقة الكأس الغالية سنواجه فريق نادي السيب على أرضه وبين جمهوره في مباراة مفتوحة على جميع الاحتمالات رغم نتيجة الذهاب التي آلت لصالحنا إلا أننا لم نضمن شيئا لأن نادي السيب سيدافع عن كل حظوظه مع مدربه الجديد لكن نحن كذلك بالمثل سندافع عن كل حظوظنا لتحقيق نتيجة إيجابية تخول لنا التأهل إلى نهائي الحلم رغم صعوبة المهمة.
بالمناسبة هذا ثاني اختبار للمدرب مراد مولاي يقود فيه صحار بعد أن تعاقدت معه إدارة صحار خلفا للمدرب الوطني محمد خصيب الذي تم إنهاء التعاقد معه، ويريد مراد أن تكون الأمور لصالح فريقه في هذه المباراة.

 

مصطفى: أعيننا على الشوط الثاني

قال مصطفى المقبالي المنسق الإعلامي بنادي صحار : طبعا مباراتنا أمام السيب في إياب الدور نصف نهائي لا شك بأنها مباراة مهمة وصعبة والمباراة انتهى منها الشوط الأول فقط وذاهبون للسيب كي نلعب الشوط الثاني وأعييننا على تحقيق النتيجة الإيجابية ونعتبر أن نتيجة الذهاب صفر/‏ صفر والمباراة ما انتهت أبدا قابلة لكل الاحتمالات والفريق استمر في تدريباته ونأمل أن نكسب المباراة ونحجز بطاقة العبور لنهائي كاس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – وجمهورنا الوفي سيقف معنا ولن يقصر الجميع ونأمل من الخالق تبارك وتعالى أن تكلل الجهود بالصعود للنهائي الحلم لأول مرة في تاريخ نادي صحار .

فأل النهائي

قال محمد بن عبدالله البلوشي أحد محبي صحار ومشجعيه : نحمد الله سبحانه وتعالى على الانتصار الذي تحقق في مباراة الذهاب ونحن على ثقة بأن الفريق سيقدم المستوى الذي يليق بطموحات جماهيره ولكن نأمل بأن لا تخدعنا نتيجة الذهاب ونثق بأن اللاعبين يعون أهمية المباراة -وبإذن الله- سيتحقق الحلم الذي طال انتظاره وإن شاء الله سنعود من مسقط بفرحة الجماهير الغفيرة التي ستزحف بقوة إلى إستاد السيب الرياضي وفألنا النهائي.

 

غياب 4 في صحار

سيغيب عن صحار في هذه المباراة الحارس داود الكحالي والمهاجم الأجنبي إبراهيما الذي سجل الهدف الثالث في مباراة الإياب التي جرت على ملعب المجمع الرياضي بصحار في 16 من الشهر الجاري كما تأكد غياب معتصم الشبلي بالإضافة إلى سمير البريكي لكن من المؤكد أن مدرب الفريق مراد مولاي سيضع التشكيلة المناسبة وسيستعين بالبدلاء.
النوفلي:المعنويات مرتفعة والمباراة صعبة

قال محمود بن إبراهيم النوفلي المدير الإداري لفريق صحار الكروي: التحضيرات جرت في الأيام الفائتة على قدم وساق والحمد لله المعنويات مرتفعة والكل يشعر بأهمية المباراة وصعوبتها ونسعى جاهدين وبتكاتف الجميع بتجاوز هذه المباراة والصعود للنهائي والمباراة تمثل لنا مرحلة مهمة في مشوار فريق نادي صحار.

 

مدرب السيب: المباراة صعبة لفريقي –

قال مصبح بن هاشل السعدي مدرب السيب إن المباراة بكل تأكيد صعبة لفريقي خاصة وانه خسر لقاء الذهاب في صحار بنتيجة 3/‏‏1 ولكن اعتقد ان المهمة ليست مستحيلة وبدأنا الاستعداد للمباراة مباشرة بعد مباراتنا أمام بهلا في تصفيات الصعود والتي فزنا نتيجتها والفريق بإذن الله سيكون جاهزا للمباراة والفريق في أحسن حالاته حيث تم التركيز على جميع الجوانب الفنية والتكتيكية التي سيظهر عليها الفريق في هذه المباراة وأكد السعدي انه سيغيب عن الفريق اللاعب إبراهيم الزدجالي بداعي الإصابة أما بقية اللاعبين فهم في جاهزية تامة ومعنوياتهم مرتفعة خاصة بعد الفوز على بهلا. وتقدم السعدي بالشكر لإدارة النادي على دعم الفريق المتواصل خلال هذه الفترة بالإضافة إلى الدعم الجماهيري الذي يحظى به الفريق خلال المباريات التي يلعبها سواء في ملعبه أو خارج ملعبه داعيا الجماهير للوقوف خلف الفريق في هذه المباراة وتقديم التشجيع والدعم المعنوي له متمنيا التوفيق للفريق في هذه المباراة وتقديم أداء جيد ومشرف.

 

المحرمي: ثقتنا كبيرة باللاعبين

قال جمعه المحرمي أمين سر نادي السيب انه بالرغم من صعوبة موقف الفريق الحالي وأفضلية صحار بعد فوزه في مباراة الذهاب إلا أن شباب السيب لا يعرفون المستحيل وسيعطون كل ما لديهم من جهد وإمكانيات للظهور بالمستوى الحقيقي لهم وأكد ان إدارة النادي لديها الثقة الكاملة بلاعبي الفريق والجهاز الفني لتقديم الأفضل بالإضافة إلى الجماهير السيباوية المحبة لفريقها والتي تقف معه دائما حتى آخر خطوة.

الفوري: نأمل تقديم مباراة مشرفة

قال جاسم الفوري إداري الفريق الكروي بنادي السيب إن الفريق جاهز لمباراة اليوم أمام صحار ومعنويات اللاعبين مرتفعة وهم عازمون على العودة إلى المباراة وتقديم مجهود ومستوى كبيرين من أجل العودة وتحقيق نقاط المباراة وخطف بطاقة الصعود إلى نهائي الكأس وهي الأمنية التي يسعى إلى تحقيقها الجميع.