اليوم بدء أعمال مؤتمر طب السموم السريري

بمشاركة 150 فردا من 15 دولة –
تبدأ اليوم بفندق كراون بلازا أعمال مؤتمر جمعية الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لطب السموم السريري في نسخته السابعة الذي تنظمه وزارة الصحة ممثلة بالمديرية العامة لمراقبة ومكافحة الأمراض (دائرة الصحة البيئية والصحة المهنية) تحت رعاية سعادة الدكتور علي بن طالب الهنائي وكيل وزارة الصحة لشؤون التخطيط. ويتضمن برنامج حفل الافتتاح كلمة ترحيبية للدكتور سيف العبري مدير عام المديرية العامة لمراقبة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة، وكلمة المؤتمر للدكتور زياد كازي رئيس جمعية الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لطب السموم السريري. ويشهد المؤتمر مشاركة أكثر من 150 من الخبراء والاستشاريين والأطباء من 15 دولة من بينهم 57 محاضرًا سيقدمون أوراقًا علميةً في مجال طب السموم السريري. ويهدف المؤتمر إلى مناقشة عدد من الموضوعات المهمة من بينها التحديات الطبية لحالات التسمم بالمواد الكيميائية والإشعاعـية وبعض السميات، بالإضافة إلى بحث آخـر نتائج البحوث العلمية في هذا المجال، ومناقشة آخر مستجدات طب السموم المختبري وأحدث الأجهزة المستخدمة في تشخيص حالات التسمم، وطرق آليات الترصد الحديثة وأهميتها في منظومة مراقـبة ومكافحة الأمراض المتعلقة بحالات الـتسمم. ويأتي المؤتمر نتيجة للتعاون المشترك بين وزارة الصحة (المديرية العامة لمراقبة ومكافحة الأمراض) وجمعية الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لطب السموم السريري، كما أنه يأتي تأكيدا للاهتمام الذي توليه الوزارة بأهمية تطوير القدرات الوطنية في هذا المجال لما له من أهمية في حفظ الأرواح ولتقليل نتائج الإصابات بالسموم من خلال تطوير آليات الاستعداد والاستجابة لهذه الإصابات.