الشورى يستضيف وزير التنمية الاجتماعية لمناقشة بيان وزارته

مسقط في 14 مارس / العمانية / يستضيف مجلس الشورى خلال جلستي المجلس الاعتياديتين الثالثة عشرة والرابعة عشرة لدور الانعقاد السنوي الثالث (2017-2018) من الفترة الثامنة للمجلس معالي الشيخ محمد بن سعيّد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية، لمناقشة بيان الوزارة يومي 18 و19 من شهر مارس الجاري.

وقال سعادة الشيخ علي بن ناصر المحروقي أمين عام المجلس، في تصريح له إن البيان يتضمن ثمانية محاور أساسية تغطي الضمان الاجتماعي، وبرامج مساعدات الإغاثة، والمساعدات الطارئة، ومحور يتعلق بالمسنين، والأشخاص ذوي الإعاقة بالإضافة إلى برامج التنمية الأسرية والجمعيات الأهلية والعمل الاجتماعي وكذلك خطط التطوير التي تنفذها الوزارة واستراتيجية العمل الاجتماعي (2016-2025) م.

ووضح سعادته أن المحور الأول سيتطرق إلى برامج الضمان الاجتماعي القائمة في ضوء دراسة البنك الدولي ومعطيات الأوضاع المالية ومؤشرات كفاءة منظومة الضمان الاجتماعي من ناحية الديمومة والاستمرار والتسهيلات ومزايا الدعم المقدمة للمستفيدين من الضمان الاجتماعي والتعليم العالي لأبناء أسر الضمان الاجتماعي والجهود المبذولة لتشغيل الباحثين عن عمل من المستفيدين من الضمان الاجتماعي والأشخاص ذوي الإعاقة.

وأشار الى أن المحور الثاني سيتناول لائحة المساعدات المختلفة وأبرز الحالات التي تعاملت معها الوزارة خلال عام 2017م وأوجه التنسيق والتكامل بين جهود الوزارة ومؤسسات المجتمع المدني والأفراد في تقديم المساعدات للمحتاجين إليها فيما يتطرق المحور الثالث الى المستفيدين من دار الرعاية الاجتماعية وخطط الوزارة لتطوير الدار والحالات المستفيدة من مراكز التأهيل وخطط الوزارة لتطوير برامج التأهيل القائمة، بالإضافة إلى الحالات المستفيدة من برامج الأجهزة التعويضية .

وأضاف أن المحور الرابع سيتناول برامج التنمية الأسرية والبرامج المنفذة في مجال الإرشاد والاستشارات الأسرية وبرامج الحماية الأسرية وآلية تطويرها في ضوء استراتيجية العمل الاجتماعي بالإضافة إلى الجهود المبذولة لتنفيذ قانون الطفل ولائحته التنفيذية فيما يتطرق الخامس الى الجمعيات الأهلية واستكمال البنية التشريعية لها وما يتصل بجمعيات المرأة العمانية والجمعيات الخيرية والجمعيات المهنية وأندية الجاليات الأجنبية ودور الوزارة في تطوير برامج الجمعيات الأهلية من خلال الشراكة المجتمعية، وأوضح أن المحور السادس سيناقش واقع ظاهرة التسول والآليات التي تتبعها الوزارة للحد منها وكذلك ظاهرة جنوح الأحداث وآليات تطوير برامج الوزارة لمعالجة الظاهرة إلى جانب الحديث عن آفاق تطوير ” السبلة العمانية” في الولايات ورؤية الوزارة لتفعيل دورها الاجتماعي.

واختتم سعادة الشيخ علي بن ناصر المحروقي أمين عام مجلس الشورى تصريحه بالقول إن المحور السابع سيتناول خطط التطوير والتي تتمثل في البرامج المنفذة لتطوير قدرات العاملين وجهود الوزارة في مجال التحول الالكتروني على مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين وكذلك الجدوى التطبيقية للدراسات والبحوث الاجتماعية فيما يناقش المحور الثامن استراتيجية العمل الاجتماعي التي تعد تحولًا محوريًا في أدوار وزارة التنمية الاجتماعية.