التعادل الإيجابي يفرح نادي عمان ويحزن صدارة السويق بدوري عمانتل

متابعة – عبدالله المانعي –

منح التعادل الإيجابي كلا من السويق ونادي عمان نقطة وهي بالطبع لم تكن مرضية لهما لكن الرضا أصبح حتميا بعد أن تمكن كل طرف من تسجيل هدف وحيد في مرمى الآخر في مباراتهما التي جرت مساء أمس الأول على ملعب المجمع الرياضي بصحار وهي المؤجلة بينهما من الجولة الـ15 لدوري عمانتل لكرة القدم بسبب مشاركة السويق في الآسيوية، وقد تكون النقطة لنادي عمان التي رفعت رصيده إلى 16 نقطة والتي عاد بها من خارج الديار جيدة للفريق الذي يبحث عن وضعية الدفء والأمان له في ترتيب فرق الدوري لكنها بالطبع غير مرضية للسويق الذي لا يحتمل تأخره في حصد النقاط أي هزة نظرا لوجود المطاردة من خلفه على الصدارة وبهذا التعادل بلغ النقطة 38 وبالعودة إلى المباراة فقد انتهى شوطها الأول بهدف السبق للسويق أحرزه محمود مبروك في الدقيقة 43 من كرة كانت قد سقطت خلف مدافعي نادي عمان وضعها بكل أريحية في شباك حارس نادي عمان بلال بن جلال البلوشي، وتمكن محمد المعشري عبر تسديدة عن بعد من هز شباك فايز الرشيدي محققا لفريقه نادي عمان التعادل بعد مضي 54 دقيقة. وبدأت الكرة تجد طريقها في التقدم منذ الدقيقة 6 استهلها محمود مبروك من الناحية اليمنى في كرة خجولة أبعدها دفاع نادي عمان ودخل منذر العلوي لنادي عمان في تمريرة في الدقيقة 7 آلت للخارج ولم تحمل تسديدة ياسر نجم الدين في الدقيقة 17 تلك الخطورة حيث مرت فوق مرمى فايز الرشيدي، ثم حالة اختفاء للسويق برهة من الوقت ما لبث أن عاد عقب ذلك في كرة عرضية مررها من الناحية اليمنى علي البوسعيدي وصلت إلى خالد الهاجري المتمركز في وضعية جدا ملائمة لكن تسديدته الرأسية وجدت أحضان حارس نادي عمان حاضرة لها وكرر الهاجري المشهد ذاته في الدقيقة 36 عبر تسديدة تصدى لها الحارس وبعد أن نشطت محاولات السويق تمكن من هز شباك ضيفه بهدف التقدم .

سيناريو الثاني

مشهد الأداء ارتقى في الشوط الثاني وكان السيناريو يتجلى في رغبة السويق بالمحافظة على التقدم الذي خرج به من الشوط الأول قابله رغبة نادي عمان في تخليص تأخره. هذا الوضع أحدث تغييرا في الأداء وسط سرعة كانت حاضرة وتمكن نادي عمان من تحقيق التعادل في أول 9 دقائق من هذا الشوط وهدف التعادل غير مجرى الأمور فزحف السويق للتهديف قابله نادي عمان بتكثيف العدد في خط الدفاع ومحاولة خطف أي كرة مرتدة في التهديف أيضا، وعاند الحظ السويق في فرصتين ثمينتين في الأمتار الأخيرة من هذا الشوط وسط استبسال من حارس نادي عمان وخط الدفاع مع وجود تحرك باتجاه مرمى فايز الرشيدي ليوقع المهاجمون في الفريقين على ختم التعادل الإيجابي والخروج بالنقطة التي هي أفضل من الخسارة وتعد مكسبا لنادي عمان أمام السويق المتصدر.

ورقة بيلاتشي

زج الروماني بيلاتشي مدرب السويق بورقة تغييره الأولى فأشرك العبد بن صالح النوفلي مكان خالد بن خليفة الهاجري ونزل في الورقة الثانية سعيد عبيد مكان الأجنبي باسي نيانج ونزل في الورقة الثالثة عمر بن طالب الفزاري مكان عبدالعزيز المقبالي .

تدخل نيكولا

تدخل مدرب نادي عمان نيكولا مع بداية الشوط الثاني فزج بالثنائي عمر الحسني وأيمن البريكي ووفق المدرب في تحقيق التعادل وبعدها أشرك جابر العويسي

أول إنذار

أشهر الحكم الإنذار الأصفر في وجه لاعب السويق زكريا الإسماعيلي لتعمده الخشونة مع لاعب نادي عمان المنذر العلوي الذي تلقى العلاج إزاء تلك الخشونة في الدقيقة 18 من الشوط الأول ووجه الحكم في الدقيقة 23 التنبيه الشفهي للاعب الفريق باسي نيانج ليكون أكثر هدوءا بعيدا عن أي انفعال، ونال البطاقة الثانية لاعب نادي عمان هاني العلوي الذي اشترك في كرة مع لاعب السويق باسي نيانج وذلك بعد مرور 30 دقيقة من هذا الشوط .
نغمة تراثية

دخل الفريقان على أنغام فقرة تراثية تقدمها حملة شعار الدوري في أجواء كنا قد افتقدناها منذ توقف دوري عمانتل بعد الجولة 15 والذي سيستمر إلى 14 من الشهر المقبل وهي فترة رأت الأندية بأنها طويلة تتكبد فيها العناء والمشقة وارتفاع فاتورة الصرف.

طاقم التحكيم

أدار المباراة طاقم تحكيم بقيادة يحيى البلوشي وساعده حمد الغافري و أحمد الهلالي وجمال العبيداني حكما رابعا وعلي القاسمي مقيّما ومحمد المخيني مراقبا ومسعود الغافري منسقا عاما.

غياب التشجيع

مباراة الفريقين أتت في الظل من حيث غياب التشجيع فظلت المدرجات صامتة سوى بعض الصيحات في مدرج السويق الذي ازدان بجمالية القماش المطرز باللونين الأبيض والأسود وغابت رابطة السويق رغم أن فريقها يلعب بملعبه وهو شيء لم يكن معتادا حيث كانت جماهير السويق تسطع بوضوح فيما ما مضى لكن ربما أتت مقاطعتها لخروج فريقها الحزين من صلب منافسة كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – لكرة القدم عبر بوابة دور الثمانية أمام السيب وكذلك لنتائجه الهزيلة في المشاركة الآسيوية.

بيلاتشي يتخـــلف عن المؤتمر !

تخلف مدرب السويق الروماني بيلاتشي عن حضور المؤتمر الصحفي عقب المباراة وذهب المنسق الإعلامي لفريق السويق عيسى النوبي لمطـــالبته بالحضور لكنه لم يجــده فقــــد غادر المجمع رغم انتظار الإعلاميين له ويبدو أن تخلف بيلاتشي يعود لعدم رضاه عن أحوال الفريق.

نيكولا: فرضنا أسلوب الإيقاع الجيد

قال الصربي نيكولا بوكون مدرب نادي عمان : لعبنا مباراة جيدة أمام السويق وصار فيها هدفان تم تقاسمهما واللعب كان سجالا على مدار الشوطين وتمكن فريقي من فرض أسلوب إيقاع الأداء الجيد والنتيجة بلا شك تعطينا أريحية للتقدم في سلم الترتيب ومن خلال أداء الفريق فنريده أن يلعب أفضل مبارياته المقبلة بعد فترة التوقف ونسعى ونطمح أن تحاط تلك المباريات بالفوز لنضمن البقاء في الدوري ونتقدم خطوات للأمام. وحول ما سينفذه الفريق في فترة التوقف الحالية لدوري عمانتل التي تستمر إلى 14 من الشهر المقبل قال : فترة التوقف تمثل وضعا سيئا وهذه مرحلة صعبة جدا وفيها تراجع لمستوى اللاعبين وفترتها طويلة لن تؤثر فحسب على فريقنا بل على جميع فرق الدوري وعلى اتحاد كرة القدم إعادة النظر مستقبلا في هكذا توقفات بشأن المنتخب وعليه أن يغير مما هو حاصل حاليا بطريقة أمثل تضمن استمرار الدوري وعدم توقفه مدة طويلة تشكل أرقا للأندية.

حول المباراة

احتسب حكم اللقاء مدة دقيقتين بدلا من الضائع للشوط الأول وفي الشوط الثاني احتسب 4 دقائق، وعلى مستوى الأجانب لعب لدى السويق أساسيا عبدالله دنج وباسي نيانج اللذان لم يظهرا بالشكل الجيد ولعب لدى نادي عمان فيلكس سيلفا أساسيا وفي الاحتياط تواجد جارجوري وجونس، وكانت المواجهة في التدريب أجنبية بين الروماني بيلاتشي مدرب السويق والصربي نيكولا مدرب نادي عمان الذي قاد الفريق حتى الآن في الجولتين 14 و15 من الدوري ومن قبل مباراته في إياب دور الثمانية بمسابقة الكأس الغالية. وفي الوقت نفسه تابع وليد السعدي مساعد مدرب منتخبنا الوطني مجريات المباراة ضمن جهود للجهاز الفني بقيادة الهولندي فيربيك للإحاطة بمباريات الدوري باستمرار لحاجة في نفسه.