تكــريم نجـوم فـريق السـيب للتايكواندو

لحصولهم على خمس ميداليات متنوعة في بطولة الفجيرة –
كتب – عــبدالله الـوهـيبي –

احتفاء بالإنجاز الذي حققه لاعبو فريق نجوم فريق السيب الرياضي للتايكواندو خلال مشاركتهم في بطولة الفجيرة الدولية السادسة للتايكواندو التي اختتمت منافساتها القوية مؤخرًا بإمارة الفجيرة بدولة الإمارات العربية المتحدة بعد أن استمرت لمدة ثلاثة أيام، حيث أقيمت خلال الفترة من 16 حتى 18 فبراير الحالي.
الاحتفالية أقيمت تحت رعاية سعادة هلال بن حمد الصارمي عضو مجلس الشورى – ممثل ولاية السيب وبحضور رجل الأعمال الشيخ حمود النهدي والشيخ محمد الحشار وأعضاء الهيئة التدريسية لمدرسة أنس بن مالك الخاصة بالمعبيلة التي حرصت على الاحتفاء بالطلبة أصحاب الإنجاز المحقق لأول مرة في المحفل الدولي الخارجي كمبادرة جيدة تحسب لإدارة المدرسة. كما حضر الاحتفالية أولياء أمور اللاعبين وطلبة المدرسة وذلك بقاعة قصر الأفراح بالمعبيلة الجنوبية.

وجاء تكريم اللاعبين بعد أن حققوا نتائج وأرقامًا جيدةً في البطولة، حيث نجحت اللاعبة دانيا بنت وليد البلوشية واللاعب العــــــز بن عادل المعولي في حصد ميداليتين ذهــــــبيتين باسم السلطنة فيما حقق الطالب يوسف الزدجالي الميدالية الفضية، ونجح اللاعبان عبدالله الخنجري وإبراهيم اليعربي في الحصول على ميداليتين برونزيتين ليصل مجموع الميداليات التي حصل عليها الفريق باسم السلطنة خمس ميداليات في إنجاز غير مسبوق لهؤلاء اللاعبين في الأوزان المختلفة التي دخلت بها بعزيمة وإصرار لقاءات البطولة الدولية بالإمارات.
حفل التكريم جاء كمبادرة طيبة من إدارة مدرسة أنس بن مالك الخاصة بالمعبيلة الجنوبية، وجاء مبسطًا لكنه كان كبيرًا بفقراته المتنوعة الجميلة التي نالت استحسان الحضور، خاصة الفقرة الخاصة باستعراض لعبة التايكواندو، وتزامنت إقامته مع احتفالية مماثلة أقامتها إدارة المدرسة بمناسبة عيد المعلم الذي يصادف الاحتفال به يوم 24 فبراير من كل عام.
كان الهدف والرسالة واضحين للجميع، واشتملت فقرات الاحتفالية على إلقاء كلمة ترحيبية لإدارة المدرسية ألقاها محمد متولي مدرس اللغة العربية بالمدرسة، بعدها تم تقديم مسرحية بعنوان قم للمعلم، ثم قدمت مجموعة من المسابقات المختلفة بين طلبة وطالبات المدرسة، بعدها تم تقديم فقرة رياضية تمثلت على استعراض مهاري في فنون لعبة التايكواندو قدمها مجموعة من العناصر الصغيرة الشابة التي شاركت مجموعة منها في بطولة الفجيرة الدولية السادسة للتاكواندو.
يذكر أن بطولة الفجيرة السادسة للتايكواندو شهدت مشاركة أكثر من 30 دولة وأكثر من 600 لاعب ولاعبة.

تكريم الأبطال

بعدها جاءت لحظة التكريم التي انتظرها لاعبو فريق نجوم السيب الرياضي للتايكواندو، حيث قام سعادة هلال بن حمد الصارمي عضو مجلس الشورى – ممثل ولاية السيب بتكريم اللاعبين الصغار الأبطال من نجوم الفريق الذين حققوا إنجازًا للسلطنة يحسب لهم بكل المقاييس.
وجاء حصول لاعبينا على الميداليات المتنوعة بعد أن حقق العز المعولي الميدالية الذهبية في البطولة على مستوى العالم في وزن 27 كيلوجراما، كما حققت اللاعبة دانيا البلوشية الميدالية الذهبية في وزن 21 كيلوجراما ليسجلا بذلك إنجازًا جديدًا للرياضة العمانية في لعبة التايكواندو بالسلطنة، خاصة لفئة الأطفال ليكون المستقبل أمامهم في شق طريقهم بكل نجاح في قادم الوقت بإذن الله، مع بقية إخوانهم اللاعبين الصغار، وكما هي عادة نجوم لاعبينا في مختلف الألعاب خلال مشاركتهم في البطولات الخارجية الدولية يحرصون كل الحرص على التمثيل المشرف وعلى إحراز الميداليات المتنوعة التي تسجل أولا وأخيرًا باسم السلطنة.
وعودة للإنجاز الذي حققه لاعبونا فقد حصل اللاعب يوسف الزدجالي إلى جانب ذلك على الميدالية الفضية في وزن 24 كيلوجراما، وإبراهيم النعماني حقق ميدالية برونزية في وزن 21 كيلوجراما واللاعب عبدالله الخنجري حصل على الميدالية البرونزية لوزن 28 كيلوجراما.
يذكر أن فريق نجوم السيب للتايكواندو البطولة دخل منافسات البطولة تحت إشراف الماستر وليد بن يوسف البلوشي الذي عبر عن سعادته الطيبة بتألق لاعبي الفريق في مشاركتهم الدولية الخارجية التي ذكر أنها ليست الأولى من نوعها التي يدخلها، وتمنى بدوره مواصلتهم الظهور المشرف وإحرازهم للنتائج والمراكز المتقدمة وحصدهم للميداليات المتنوعة في مختلف الأوزان أثناء مشاركاتهم القادمة بإذن الله.
وأضاف: إن اللاعـــــــبين قد استعدوا جيدًا قبل خوض منافســــات البطولة من خلال دخولهم في معســـــــــكر خارجي في تايلند، وقدم بدوره شكره لرجل الأعمال الشيخ حمود النهدي على دعمه للفريق وتكفله بمصاريف إقامة المعسكر الخارجي، مشيدًا بالدور الكبير الذي قدمه، متمنيًا أن يكون هناك تجاوب وتعاون ومبادرة جيدة من معظم الجهات الحكومية والخاصة ورجال الأعمال في تسجيل الوقفة الجماعية خلق اللاعبين الذين يمثلون السلطنة خير تمثيل في مختلف الألعاب الرياضية، وليس مقتصرًا على رياضة التايكواندو فقط، لكي يقدم اللاعب كل ما لديه من قوة وعطاء في التمثيل المشرف وفي إحراز النتائج التي تسعد جماهير السلطنة عامة في المشاركات الخارجية، كون اللاعب لا يمثل نفسه خارجيًا وإنما يمثل السلطنة بشكل عام.
وأضاف الماستر وليد البلوشي إنه بعد الانتهاء من المشاركة في بطولة الفجيرة الدولية السادسة، فإن الفريق سيعود لاستئناف تدريباته الاعتيادية التي ستكون خلال الفترة المسائية من الأحد حتى الأربعاء بمشاركة جميع اللاعبين واللاعبات تحضيرًا للدخول في استحقاقات خارجية قادمة في المرحلة المهمة القادمة، مقدمًا في الأخير شكره لكل من وقف وساند اللاعبين، إلى جانب وقفته مع الفريق في الفترة الماضية، متمنيًا التوفيق لجميع اللاعبين.
يذكر أن الجهازين الإداري والفني لفريق نجوم السيب الرياضي يتكون من: عادل بن سعيد المعولي مديرًا للفريق ووليد البلوشي مدربًا للفريق.

الصارمي: التكريم حافز كبير للاعبين لتحقيق المزيد من التألق –

هنأ سعادة هـلال بن حمد الصارمي عضو مجلس الشورى -ممثل ولاية السيب- اللاعبين الصغار المجيدين الذين حققوا إنجازًا للسلطنة خلال مشاركتهم في بطولة الفجيرة السادسة للتايكواندو، وقال إنه سعيد جدًا بأن تكون هناك مبادرات من جهات القطاع الخاص ومن المدارس في تكريم هؤلاء الطلاب الذين شرفوا السلطنة، وحرصوا كل الحرص على دعم تلك الكوادر الوطنية الشابة خلال مشاركتها الداخلية والخارجية القادمة.
وأشار إلى أن الجميع يتمنى أن يرى أبناء وبنات عمان يتقدمون للأمام دائمًا وأبدًا وينجحون في تحقيق الإنجازات، وأنه على ثقة بأن أبناء السلطنة لديهم ذلك الانتماء الكبير وحرصهم على تمثيل السلطنة خير تمثيل محليًا وخارجيًا، والدليل على ذلك تحقيقهم للمراكز المتقدمة والنتائج الإيجابية في البطولات السابقة، وهم أبطال ولا يزالون أبطالًا، والتكريم هذا سيكون حافزا ودافعا كبيرا لهم للدخول في المشاركة بالاستحقاقات الخارجية القادمة -بإذن الله- وجدير بأن تكون هناك مبادرات من جهات سواء الحكومية أو الخاصة أو من رجال الأعمال.
وأضاف سعادة هلال الصارمي: إن في السلطنة عددًا من الرياضات تحتاج لتطوير أكثر، وأن الحكومة لديها الاهتمام الكبير بالعديد من الرياضات المختلفة، لكن جانب من الرياضات قد لا تجد الدعم من الحكومة في بعض الفترات، لكنها ربما تجد الدعم من الجهات الخاصة، ومن رجال الأعمال الذين قدم لهم الشكر على مبادرتهم الجيدة في دعم تلك الألعاب المختلفة.