«تعليمية» البريمي تختتم فعاليات أسبوع المناشط الطلابية

البريمي – حميد بن حمد المنذري –

اختتم بتعليمية محافظة البريمي أسبوع المناشط الطلابية التي نظمتها المديرية بمدارس المحافظة، وشهدت إقبالا كبيرا من الطلبة والطالبات، حيث تفاعلوا مع جميع الأنشطة والبرامج الطلابية، ففي مسرح مدرسة عزان بن قيس قدم الفنان والمخرج وليد بن عبدالله البادي رئيس فرقة مسرح الشرق بأسلوبه الشيق وخبرته الواسعة في هذا المجال ورقة عمل تناولت أساسيات المسرح والتمثيل، حيث ركز فيها على أهمية المسرح في اكتشاف المواهب إضافة إلى العوامل المساعدة لنجاح الممثل والمراحل التي يمر بها لأداء الشخصية المسرحية والأبعاد الواجب توافرها في الممثل ونظريات الإخراج وغيرها من الأساسيات المتعلقة والمرتبطة بالمسرح، حيث لاقت هذه الورقة اهتمام الحضور من الطلاب والمعلمين؛ نظرا للمعلومات القيمة التي قدمتها والتي صاحبتها تطبيقات عملية على خشبة المسرح.
وقدم طلاب مدرسة البريمي للتعليم الأساسي عرضا مميزا أمتع الحضور، وقدم  طلاب مدرسة عزان بن قيس الذين أظهروا مهاراتهم المميزة في هذا المجال المسرح المدرسي. بعدها قدم الأستاذ عادل الخنبشي عرضا مرئيا للطلاب، وفتح بعدها المجال للمناقشة إضافة إلى توجيهه العديد من النصائح والإرشادات حول ما يتعلق بالأداء المسرحي. كما تم خلال الفعالية تكريم المدارس المشاركة والمساهمين في إنجاحها، وفي مدرسة صعراء للتعليم الأساسي قدمت طالبات المسرح فعاليات متنوعة، وذلك بإشراف أخصائية الأنشطة مريم الشرجية ومشرفات المسرح مريم اليحيائية وشمسة الغيثية، حيث بدأ البرنامج بعرض أوبريت «قبلة شعب على جبين القائد» نفذته طالبات المسرح، وبعده ألقت مشرفة المسرح بمدرسة ميمونة بنت الحارث فاطمة البادية ورقة عمل عن «المسرح المدرسي» تبعها عرض طلابي لمسرح العرائس ومسرح الظل ضمن فعالية «مقتطفات مسرحية»، كما تمت استضافة إيمان محمد التي أقامت ورشة صناعة الدمى بالجوارب، وأقيمت بعدها مسابقة أفضل مقطع مسرحي بين المدارس، وتم بعدها اختيار المدرسة الفائزة وتوزيع شهادات تقدير للمدارس. واختتمت فعاليات الأسبوع بإقامة فعالية خاصة بالفنون التشكيلية بمدارس حماسة والجويف للتعليم الأساسي، وذلك في مدرسة حماسة ومدرسة ميمونة ومدرسة السلطان قابوس.