السلطنة تناقش التقرير الأول لاتفاقية «ذوي الإعاقة» بجنيف

تحقيقا لإنفاذها على الوجه الأمثل –
يناقش وفد السلطنة اليوم الثلاثاء في مدينة جنيف السويسرية التقرير الوطني الأول لاتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، وهو الذي يعبر عن الاهتمام البالغ الذي توليه السلطنة لأحكام الاتفاقية ورغبتها الأكيدة في التعاون مع اللجنة المعنية بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بما يحقق إنفاذها على الوجه الأمثل.

ويترأس وفد السلطنة معالي الشيخ محمد بن سعيّد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية وعضوية كل من الدكتور يحيى بن محمد الفارسي الأستاذ المشارك بكلية الطب والعلوم الصحية بجامعة السلطان قابوس، وهلال بن محمد العبري مدير عام شؤون الأشخاص ذوي الإعاقة بوزارة التنمية الاجتماعية، ومبارك بن علي الرحبي رئيس مكتب وزير التنمية الاجتماعية، وحمود بن مرداد الشبيبي مدير عام مساعد بالمديرية العامة لشؤون الأشخاص ذوي الإعاقة بوزارة التنمية الاجتماعية، وعلي بن حمد العدوي المستشار المساعد بوزارة الشؤون القانونية، ولميس بنت عباس البحرانية المديرة العامة المساعدة لشؤون التربية الخاصة والتعليم المستمر بمديرية البرامج التعليمية بوزارة التربية والتعليم، ويوسف بن سعيد المطوع المدير العام المساعد بالمديرية العامة للتشغيل بوزارة القوى العاملة، وحمود بن ناصر الشيذاني نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية لذوي الإعاقة السمعية، ويحيى بن عبدالله العامري رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للمعوقين وعضو اللجنة العمانية لحقوق الإنسان، وجميلة بنت جمعة الهادية من المركز الوطني للإحصاء والمعلومات، وخالد بن زايد العامري مترجم لغة إشارة بوزارة التنمية الاجتماعية.