الجيش الإسرائيلي يعزز قواته في الضفة ويتوغل جنوب غزة

تل أبيب -غزة – (وكالات): أعلن الجيش الإسرائيلي أنه تقرر تعزيز القوات في الضفة الغربية.
ونقلت هيئة البث الإسرائيلي عن قيادة الجيش أنه تقرر تعزيز القوات في الضفة الغربية نهاية الأسبوع الحالي خاصة في المحاور وفي نقاط الاحتكاك مع الفلسطينيين. وذكرت أن القرار اتُخذ في أعقاب مقتل إسرائيليين اثنين أحدهما الشهر الماضي والآخر قبل أيام قليلة في اعتداءين، فضلا عن أعمال الإخلال بالنظام التي وقعت في مدينة نابلس الثلاثاء الماضي.
وتشهد مناطق الضفة الغربية توترا متزايدا منذ إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القدس عاصمة لإسرائيل ، كما توغلت آليات عسكرية إسرائيلية، صباح أمس في أراض شمال شرق مدينة خان يونس، جنوب قطاع غزة. وذكرت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) أن آليات عسكرية إسرائيلية انطلقت من المواقع العسكرية على الشريط الحدودي شرق خان يونس، وتوغلت لمسافة تزيد عن 150 مترا في أراض زراعية شرق بلدة القرارة، وسط إطلاق نار وتجريف. وتزامن التوغل مع تحليق لطائرات استطلاع في أجواء المنطقة. ولم يصدر عن الجانب الإسرائيلي ما يفيد بسبب هذه العملية.
وكانت الأسابيع الماضية شهدت إطلاق العديد من الصواريخ من قطاع غزة باتجاه إسرائيل، وذلك في أعقاب قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المتعلق بالقدس.
كما أعلنت إسرائيل اكتشاف أنفاق يتم حفرها من قطاع غزة إلى داخل إسرائيل «لأغراض إرهابية».