«المها النفطية» تدشن خدمة الدفع بالبصمة الإلكترونية .. قريباً

كشفت شركة المها لتسويق المنتجات النفطية أنها تقوم حاليا بدراسة خدمة ذكية جديدة تتيح للمستهلكين الدفع عن طريق البصمة الإلكترونية من خلال بطاقات وقود المها مسبقة الدفع، مقابل تعبئة المركبات بالوقود من محطات الخدمة التابعة لها، التي تنتشر في مختلف المحافظات، حيث ستكون هذه الخدمة الأولى من نوعها في السلطنة.
وتهدف خدمة «البصمة الإلكترونية» إلى تسهيل خدمات آمنة وذات حماية أمام المستهلكين وتوفير خيارات دفع أكثر يمكن الاستفادة من خلال الأجهزة الذكية في محطات المها لتعبئة الوقود، ويأتي ذلك ضمن النجاح الكبير الذي حققتها بطاقات وقود المها مسبقة الدفع الذكية، وسوف تشكل الخدمة عند إطلاقها إضافة نوعية لسلسلة الخدمات الذكية التي توفرها المها لزبائنها، والتي تغطي أكثر من 206 محطات منتشرة في أنحاء السلطنة.
و قال المهندس محمد فريد آل درويش الرئيس التنفيذي لشركة المها لتسويق المنتجات النفطية، نسعى في كل ما نقدمه لإضفاء المزيد من الراحة والسهولة والأمان على زبائننا، وبهذه الخدمة الجديدة التي سيتم إطلاقها للجمهور بعد الانتهاء من دراستها تقنياً وطرق تطبيقها فنياً، نقترب خطوة أخرى من جعل تطبيقاتنا الإلكترونية الوجهة الأمثل لإنجاز عمليات السداد للخدمات وغيرها من الأمور الحيوية عبر الأجهزة الذكية، وبذلك نساعد زبائننا على توفير وقتهم وجهدهم لأمور أكثر أهمية، ويسعدنا أن تكون هذه الخدمة الأولى من هذا النوع في السلطنة.
ونوه آل درويش إلى أن خدمة البصمة الإلكترونية تعد ثمرة تركيز «المها» المستمر على تحديث عملياتها وتطويرها بما ينسجم مع التوجهات التقنية الحديثة من خلال تطبيق الاستراتيجية الوطنية لمجتمع عمان الرقمي.
ومن جهته قال عزان بن حبيب اللمكي مدير تقنية المعلومات بشركة «المها»، تتيح خدمة البصمة الإلكترونية التي سوف يتم توفيرها في محطاتنا لسداد قيمة الوقود والخدمات الأخرى بطريقة ذكية وسهلة وآمنة وسريعة، مشيرا إلى أن «المها» قطعت شوطاً كبيراً في مجال تكنولوجيا المعلومات لا يستهان به، ما يؤهلها للدخول في حلبة المنافسة تقنياً، وتسعى دائما الاستثمار في هذا المجال لتوفير خدمات إلكترونية متطورة وحديثة ومبتكرة لزبائنها.