اليوم .. أوبك تناقش في مسقط تمديد خفض الإنتاج والعوامل المؤثرة على الأسعار

كتبت- شمسة الريامية –

تستضيف السلطنة اليوم الاجتماع السابع للجنة الوزارية المشتركة لمراقبة إنتاج النفط وذلك بفندق جراند حياة.
ويعد هذا الاجتماع الأول في عام 2018، ومن المؤمل أن يمهد الطريق لمزيد من التعاون بين الدول الأعضاء في منظمة أوبك والدول الأخرى المنتجة للنفط. كما ستتم مراجعة التقرير الفني المتعلق بمراقبة الإنتاج لشهر ديسمبر الماضي، إضافة إلى إصدار تقرير شهر يناير. وسيناقش الاجتماع موضوعات عديدة تتعلق بالإنتاج والأسعار، والعوامل المؤثرة على الأسعار ومنها عامل النفط الصخري. إضافة إلى مناقشة إمكانية تمديد اتفاق خفض الإنتاج من عدمه. وقد أنشئت اللجنة الوزارية المشتركة لمراقبة إنتاج النفط إثر توقيع إعلان التعاون في 10 ديسمبر 2016، الذي عقد في فيينا بين الدول الأعضاء في أوبك وبمشاركة دول أخرى منتجة للنفط.
وتهدف هذه اللجنة إلى مراقبة الأسعار والإنتاج، ومدى التزام الدول بالحصص المطلوبة منها في تخفيض كمية الإنتاج من النفط، التي تقدر بمليون و800 ألف برميل يوميا من دول منظمة أوبك وخارجها.
وتضم اللجنة دولا من داخل منظمة أوبك وهي المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، ودولة الكويت، وجمهورية الجزائر. إضافة إلى دول من خارج المنظمة وهي سلطنة عمان، وجمهورية روسيا.