مناقشة اللائحة الداخلية لجائزة السلطان قابوس للتنمية المستدامة

رسم معايير وأسس التقييم بما يتلاءم مع مستجدات العمل التربوي –
استعرض الاجتماع الأول للجنة الإشرافية لجائزة السلطان قابوس للتنمية المستدامة في البيئة المدرسية اللائحة الداخلية للجائزة، وما تتضمنه من وضع إطار عام لها، ومعايير وأسس تقييم الجائزة بما يتلاءم ومستجدات العمل التربوي، وتصميم نظام إلكتروني تفاعلي لها ضمن الموقع الإلكتروني للوزارة يتضمن: محاور الجائزة، وبنود تقييمها، والمبادرات والمشاريع التي تنفذها المدارس، كما ناقش المجتمعون الخطة الإعلامية لها، وتنفيذ برامج تعريفية وتدريبية للقائمين عليها في مديريات التربية والتعليم في المحافظات.

وتطرق الاجتماع الذي ترأسته معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم إلى غرس قيم المواطنة في نفوس الطلبة، وتعزيز الانتماء لديهم، وإكسابهم مهارات التعامل الإيجابي مع القضايا المعاصرة، وتفعيل دور التقنيات الحديثة في خدمة قضايا التعليم والتنمية المستدامة، وغرس مفاهيم العمل التطوعي لدى الطلبة من خلال تنفيذهم لمشاريع اجتماعية وتطوعية تخدم قضايا المجتمع والبيئة المدرسية.
الجدير بالذكر أن جائزة السلطان قابوس للتنمية المستدامة في البيئة المدرسية جاءت في ضوء التوجيهات السامية لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – بإجراء تقييم شامل للمسيرة التعليمية، ومراجعة سياسات التعليم وخططه وبرامجه وتطويره، وفي الدراسات التقييمية التي أجرتها وزارة التربية والتعليم، والمقترحات التي أبداها العاملون في الحقل التربوي، والمستجدات والمفاهيم العالمية المرتبطة بالتنمية المستدامة.
وكانت معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم أصدرت خلال الفترة الماضية القرار الوزاري رقم (3/‏‏2018) بشأن «جائزة السلطان قابوس للتنمية المستدامة في البيئة المدرسية» وتحديد نظامها، ليبدأ تنفيذها اعتبارا من العام الدراسي 2018/‏‏2019م، وأشار القرار على أن تبدأ أنشطة الجائزة بداية العام الدراسي وتستمر حتى نهايته، ويكون للجائزة لجنتان: لجنة إشرافية، ولجنة للتقييم والمتابعة.