خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يهدد 14 ألف وظيفة في ألمانيا

لندن – ‏ميونخ (د ب أ)-أظهرت دراسة لشركة ديلويت للخدمات الاستشارية أن فشل محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يمكن أن يهدد 14 ألف وظيفة لدى الشركات العاملة في قطاع مستلزمات السيارات في ألمانيا وحدها. وحسب الدراسة التي نشرت نتائجها أمس فإن قطاع مستلزمات السيارات ربما تعرض لخسائر تصل إلى 8ر3 مليار يورو في السنة في حالة خروج بريطانيا من الاتحاد بشكل غير منظم.
وعزى أصحاب الدراسة توقعاتهم إلى التداخل القوي للشركات الألمانية المنتجة لمستلزمات السيارات مع غيرها من الشركات البريطانية والأوروبية الأخرى.
وقال معدو الدراسة إن خمسة أجزاء السيارات التي يعاد تجميعها في بريطانيا يتم تصنيعها في ألمانيا.
وفي الوقت ذاته فإن الشركات الألمانية لمستلزمات السيارات تشارك أيضا في صناعة سيارات في ألمانيا وغيرها من الدول الأوروبية مخصصة للسوق البريطانية.
وتوقع معدو الدراسة أن يؤدي خروج بريطانيا بدون إقامة منطقة تجارة حرة مع بقية دول الاتحاد إلى فرض ضرائب وإضعاف الجنيه الاسترليني بشكل دائم وهو ما قد يزيد أسعار السيارات الألمانية في بريطانيا بنحو 21%.