وفد أوروبي يطلع على فرص الاستثمار بالدقم

أبدوا إعجابهم بتطور المنطقة وسرعة خدمات المحطة الواحدة –

أعرب جيرارد لاكنير المستشار الاقتصادي والتجاري النمساوي عن إعجابه بما شهدته المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم من نهضة عمرانية وأشاد بجهود الهيئة في تطوير المنطقة إلى الأفضل وجعلها محركا لتنويع الاقتصاد العماني مشيدا بما تشهده المنطقة من نمو وتطور وازدهار في الخدمات والمرافق العامة، وأبدى إعجابه بالخدمات التي تقدمها المحطة الواحدة تحت سقف واحد وفي فترة زمنية قياسية في إنجاز المعاملات.
وجاء ذلك خلال زيارة لمدة يومين للمنطقة قام بها عدد من المستشارين التجاريين بسفارات الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي برئاسة سعادة ميشيل سيرفوني رئيس مندوبة الاتحاد الأوروبي بالرياض، تهدف الزيارة التي استمرت يومين إلى الاطلاع على الفرص الاستثمارية والحوافز المتاحة للمستثمرين ورجال الأعمال.
كان في استقبال وفد المستشارين التجاريين بسفارات الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي معالي يحيى بن سعيد بن عبدالله الجابري رئيس مجلس إدارة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.
وأكد إسماعيل بن أحمد البلوشي نائب الرئيس التنفيذي بهيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم خلال لقائه مع الوفد أن الهيئة تقدم العديد من التسهيلات للمستثمرين ورجال الأعمال كما تقوم الهيئة بتسهيل آلية التسجيل للمشروعات بالمنطقة والمزايا والحوافز المختلفة.
وأوضح إسماعيل للوفد وممثلي سفارات الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي أن المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم تضم عددا من المناطق الاستثمارية المتنوعة مما يتيح خيارات عديدة أمام الشركات الراغبة في تنويع استثماراتها.
شمل برنامج الزيارة جلسة مباحثات وتقديم عروض مرئية عن المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم ، كما قدمت شركة النفط العمانية وشركة عمان للحوض الجاف وشركة ميناء الدقم وشركة وان فانج العمانية عروضا مرئية لتسليط الضوء على المشروعات التي تشهدها المنطقة.
واطلع الوفد خلال الزيارة على عدد من المشاريع في المنطقة كالحوض الجاف وميناء الدقم وقرية النهضة ومجمع شرطة الدقم والمناطق الصناعية والسياحية واللوجستية وغيرها مبنى الهيئة بالدقم وحديقة الصخور.
وتأتي زيارة الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بالتنسيق مع وزارة الخارجية العمانية في إطار جهود السلطنة لتعزيز العلاقات القائمة مع الاتحاد الأوروبي وتدعيم التعاون الاقتصادي.