نشر ثقافة التخطيط المالي في «البلديات الإقليمية»

استضافت وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه أمس المبادرة التوعوية «كم ريال»، التي تقودها سوق مسقط للأوراق المالية؛ بهدف نشر ثقافة التخطيط المالي للأفراد والأسر.
وقدم رائد بن حسين الهوتي مدير مكتب المدير العام والقائم بأعمال مدير دائرة الإعلام والتوعية بسوق مسقط للأوراق المالية ورقة عمل تعرف المشاركين خلالها على كيفية إدارة الأموال بطريقة حكيمة ومناسبة من خلال صرفه للضروريات وادخار جزء منه ليفتح باب الاستثمار في المستقبل.
وناقشت ورقة العمل أسباب ظهور الثقافة الاستهلاكية في المجتمع، وكيفية التعامل معها، من خلال إعداد خطة مالية ناجحة تقودنا للتخطيط المالي السليم، وذلك بتحديد الأهداف ومراقبة مصادر الدخل وإدارة المصروفات بطريقة فاعلة والادخار والاستثمار، والتفكير جيدا قبل الحصول على تمويل ومراجعة وتقييم الخطة المالية.
كما شملت ورقة العمل العديد من الرسائل التوعوية والأمثلة التوضيحية التي أسهمت في تقريب الصورة الذهنية حول مسائل الادخار وإدارة الأموال بطريقة فاعلة.
وعبر الدكتور هاشم بن خميس البلوشي مدير دائرة العلاقات والتعاون الدولي بوزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه عن شكره وتقديره لسوق مسقط للأوراق المالية، على مبادرتها المجتمعية المهمة حول التخطيط المالي، والتي تسهم في تعريف الفئات المستهدفة بمفهوم التخطيط المالي وأهميته، والخطوات المتبعة في التخطيط المالي السليم، والتعريف بدور وأهمية الاستقرار المالي الذي ننشده دائما على مستوى الأفراد والأسرة، وأيضا تحديد الأهداف المستقبلية المرتبطة بالنواحي المالية والتخطيط لها.
وأكد محمد بن عيسى البلوشي رئيس قسم الاعلام والمشرف على المبادرة أهمية هذه اللقاءات التوعوية المباشرة مع أبناء المجتمع وذلك بهدف نشر ثقافة التخطيط المالي، الذي يأتي ضمن مبادرة «كم ريال» الذي تتبناه سوق مسقط، وتهدف من خلاله لوصول الرسالة إلى جميع أفراد المجتمع عامة.