إبداعات الطالبات في معرض المنارة

المضيبي – علي بن خلفان الحبسي –

أقامت مدرسة المنارة للتعليم الأساسي بولاية المضيبي في محافظة شمال الشرقية معرضا لإبداعات الطالبات بحضور محمود بن سعيد الأغبري المدير العام المساعد للبرامج التعليمية والتقويم التربوي بالمديرية العامة للتربية والتعليم في محافظة شمال الشرقية.
وقالت الزهراء بنت سليمان الحبسية أخصائية الأنشطة التربوية بالمدرسة بأن الهدف من المعرض هو إظهار مواهب الطالبات في عدد من المجالات وبالتالي التحفيز على تنمية وتطوير مواهبهن وتحفيزهن على إنتاج أعمال متميزة أكثر، وأشتمل المعرض على أركان تنوعات ما بين ركن الفنون التشكيلية وركن جماعة التصوير الضوئي وركن الريبوت وركن الصحة المدرسية وركن جماعة التاريخ العلمي وركن التربية الخاصة.
وقالت ريا بنت سالم الحبسية معلمة فنون تشكيلية بالمدرسة: قدمت طالبات المدرسة العديد من الأعمال في مجال المشغولات اليدوية والذي تضمن المشغولات اليدوية القديمة مثل الخياطة وأعمال الكروشيه وطريقة وضع الحنا والزعفران، وركن الرسم بالخطوط وركن التظليل وركن الأشغال الفنية وركن لإبداعات الصف الخامس، والورشة التي تم من خلالها عرض صنع الزهور بالأوراق الملونة وغيرها من الأنشطة، إلى جانب ركن التربية الخاصة الذي ابرز أعمال طالبات الدمج وصعوبات التعلم.
وقالت الطالبة مروة بنت سليمان الحبسية: معلمة الفنون التشكيلية شجعتني على المشاركة في المعرض، حيث قمت بعرض صناعة الزهور وطرح مسابقة اختبر معلوماتك لزوار المعرض في مجال كيفية دمج الألوان، والحقيقة المعرض أكسبني تنمية موهبتي والتعرف على أعمال زميلاتي المختلفة.
أما الطالبة إيمان بنت سليم العامرية فقالت: شاركت في المعرض في مجال التصوير الضوئي والرسم وشرحت للزوار العديد من المواضيع المتعلقة بهذا الجانب بدءا من تصوير الصورة حتى طباعتها. وشجعني المعرض على الاستمرار في هذه الموهبة والبحث عن كل جديد فيها، والمعرض قدم العديد من الأعمال المتميزة لطالبات المدرسة بطريقة مشوقة. وقالت الطالبة أرهام بنت عيد القنوبية: شاركت في المعرض في مجال الفنون الأدبية بالأخص في مجال إلقاء الشعر، وقد تميزت في هذا المجال بفضل موهبتي وتحفيز المعلمات والطالبات لي، حيث قمت بإلقاء قصيدة عن الوطن، والحقيقة بأن هذه المعارض وهذه الأنشطة بشكل عام تنمي المهارات للطلاب وتكسبهم الجرأة في الحديث وتشجعهم على الاستمرار.