شركة تنمية نفط عُمان تدعم تأهيل وتوظيف 471 شابا وشابة عُمانيين

مسقط في 21 ديسمبر / العمانية / احتفلت شركة تنمية نفط عُمان اليوم بمركز عُمان للمؤتمرات والمعارض بتخريج 471 شابا وشابة عُمانيين من برامجها التدريبية الرامية إلى تأهيل هؤلاء الشباب لتقلد وظائف بدوام كامل.
رعى حفل التخريج صاحب السمو السيد تيمور بن أسعد بن طارق آل سعيد.
وتأهل هؤلاء الشباب للعمل في مجالات مختلفة سواء في قطاعي النفط والغاز أو غيرهما من القطاعات؛ الأمر الذي يعكس التزام شركة تنمية نفط عُمان برفد جهود حكومة السلطنة في تنويع الاقتصاد.
وسيعمل الشباب في مجالات الكهرباء والميكانيكا وتركيب الأنابيب والسقالات والصيانة وتركيب الفولاذ والصفائح المعدنية وتشغيل معدات الرفع وإدارة المخازن، إلى جانب مجالات الطبخ والاستقبال والضيافة.
كما تضم هذه الدفعة 91 لحاما تدربوا حتى المستوى “6جي” الأعلى دوليا إضافة إلى 13 شابّة سيعملن في قطاع الضيافة.
ويمثل الخريجون الدفعة التاسعة من خريجي برنامج الشركة للأهداف الوطنية الذي نجح في إيجاد أكثر من 40 ألف فرصة عمل وتدريب مهني وإعادة استيعاب ونقل ومنحة دراسية لأبناء المجتمع المحلي للعمانيين منذ تدشين البرنامج في عام 2011، وأوجد البرنامج خلال هذا العام أكثر من 14 ألف فرصة. وتخطط الشركة لإيجاد 17 ألف فرصة جديدة خلال العام المقبل في إطار هدفها الطموح لإيجاد 50 ألف فرصة بحلول عام 2020.
وقال المهندس عبد الأمير بن عبد الحسين العجمي المدير التنفيذي للشؤون الخارجية والقيمة المضافة بالشركة إن أكثر من 1300 شاب وشابة عمانيين باحثين عن عمل تأهلوا عبر برامج التدريب المهني التي دعمتها الشركة هذا العام، أصبحوا جاهزين لتقلد وظائف مجزية.
ووضح إن الشركة تسعى إلى دعم مسيرة التنويع الاقتصادي وإيجاد الوظائف سواء في القطاع النفطي أو القطاعات الاقتصادية غير النفطية، ومساعدة المواطنين في الحصول على وظائف مجزية، والمساهمة في التقدم الاقتصادي للسلطنة، مؤكدًا ان الشركة ستواصل بذل كل ما بوسعها لتطوير الكفاءات الوطنية، وتكثيف مساعيها في سبيل تحقيق قيمة محلية مضافة.
يذكر أن التدريب استمر 18 شهرا في ستة معاهد مختلفة، وهم الآن بصدد البدء في العمل لدى 31 شركة من بينها شركة جلفار للهندسة والمقاولات، وشركة الصناعات العربية، ومجموعة أو تي إي، وشركة إلتو الدولية للهندسة، والشركة السعودية الوطنية للمقاولات، ومجموعة سهيل للسيارات، وشركة الفلاحي، ومجموعة فندق كمبنسكي.
يشار إلى أن من بين الخريجين أول دفعة تتدرب لدى المعهد العلمي الحديث للتدريب الصناعي، والمعهد الوطني للضيافة. وشارك في التدريب كل من المعهد الوطني للتدريب، ومعهد ركن اليقين الدولية لتنمية المهارات، ومعهد التدريب التقني والإداري.