«تعليمية» الداخلية تناقش ظاهرة التنمر بالمدارس

نزوى – أحمد الكندي –

نفذت لجنة متابعة سلوك التنمر المدرسي بمحافظة الداخلية لقاء تربويا للأخصائيين الاجتماعيين والنفسيين من أجل تعريفهم بسلوك التنمر المدرسي وكيفية التعامل معه ولمدة ثلاثة أيام مقسمة على قطاعات المديرية، حيث تم في اللقاء عرض ورقتي عمل تناولت الأولى مفهوم التنمر وأشكاله وأنواعه بينما تناولت الورقة الثانية عن أسباب التنمر وأنواعه ومظاهره وخصائص المتنمر والفرق بين المتنمر والعدوان، وأثر التنمر على التحصيل الدراسي حيث هدف اللقاء في رفع المستوى التحصيلي للطلبة والطالبات وتوفير بيئة آمنة وهادفة في المدرسة ونشر الألفة والمودة والتعاون بين الطلاب والتقليل من حدوث حالات التنمر في المجتمع المدرسي حيث قدم أوراق العمل سعيد بن عيسى الشكيلي الخبير التربوي بالمديرية وابتسام بنت منصور بن محمد التوبية مشرفة إرشاد اجتماعي بمكتب الإشراف التربوي بسمائل وفي ختام اللقاء فتح المجال للنقاش حول هذا السلوك ولماذا تم التركيز على هذا الجانب خصوصا ان هناك جوانب أخرى تحتاج الى متابعة ودراسة لزيادة التحصيل الدراسي للطلبة الجدير بالذكر ان ظاهرة التنمر المدرسي هي سلوك عدواني يؤذي فيه الشخص شخصا اخر عمدا سواء كانت الأذية جسديا أو نفسيا بهدف التسلط على الضحية وقد بدأت تغزو مجتمعاتنا ومدارسنا بسبب العولمة والانفتاح على الإعلام التي قامت تصدر هذه الأفكار لذا ارتأت وزارة التربية والتعليم توعية المجتمع بخطورة هذا السلوك وأثره المدمر على البيئة المدرسية فقامت بتشكيل لجان لمتابعة سلوك التنمر المدرسي في مدارس المحافظة للحد من انتشار هذه الظاهرة وتقديم المشورة والحلول الطويلة الأجل لمعالجتها.