السلطنة عضوا في لجنة تقييم ترشيحات الإدراج في قائمة اليونسكو

سعيد بن سلطان البوسعيدي حصل على 17 صوتا من 23 باقتراع سري –

جيجو- كوريا الجنوبية -العمانية: انتخبت اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة «اليونسكو» السيد سعيد بن سلطان البوسعيدي المدير العام المساعد للفنون في وزارة التراث والثقافة خبيرًا دوليًا ممثلًا للسلطنة في اللجنة المسؤولة عن تقييم ترشيحات الإدراج في قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل وإلى القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية من البرامج والمشاريع والأنشطة المقترحة. وجاء انتخاب السلطنة في ختام اجتماعات الدورة الثانية عشرة للجنة التي عقدت في جزيرة «جيجو» بكوريا الجنوبية واستمرت ستة أيام وناقشت خلالها التقارير الدوريّة التي قدّمتها 11 دولة طرفاً في اتفاقيّة عام 2003 فيما يتعلّق بعدد من التدابير القانونيّة والتنظيميّة التي اتخذتها لصون التراث الثقافي غير المادي في دولهم والقضايا مثل التراث الثقافي غير المادي في حالات الطوارئ، وتأثير الاتفاقيّة واستخدام موارد صندوق التراث غير المادي، إضافة إلى إدراج ستة ترشيحات في قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل، والمعنيّة بحشد التعاون والدعم الدوليّين لصون أشكال التعبير الثقافي المعرضة للخطر.
كما نظرت في أربعة وثلاثين ترشيحاً للإدراج في القائمة التمثيليّة للتراث الثقافي غير المادي للبشريّة، إلى جانب مقترحين للإدراج في سجل أفضل ممارسات الصون والحماية، وطلبين للمساعدة الدوليّة من أجل تمويل خطط صون وإعداد قوائم حصر.
وقال السيد سعيد بن سلطان البوسعيدي لوكالة الأنباء العمانية: إن السلطنة حصلت على 17 صوتا من مجموع 23 صوتا في اقتراع سري لتمثل بهذا الفوز المنطقة العربية في اللجنة التي ستعمل في تشكيلها الجديد اعتبارا من مارس 2018 ولمدة أربع سنوات على التقييم من خلال مطابقة الترشيحات في قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل مع معايير التسجيل المنصوص عليها في الفصل الأول 1 من التوجيهات التنفيذية، بما في ذلك تقييم مدى صلاحية العنصر وجدوى وكفاية وخطة الصون، وتقييم مخاطر اختفائه، على النحو المنصوص عليه في الفقرة 29 من التوجيهات التنفيذية، إضافة إلى تقييم لمطابقة الترشيحات في القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية مع معايير التسجيل، على النحو المنصوص عليه في الفصل الأول 2 من التوجيهات التنفيذية.
وأضاف «أننا سنعمل في اللجنة مع 5 دول أخرى و6 منظمات غير ربحية لتقييم مدى توافق البرامج والمشاريع والأنشطة المقترحة التي تعكس على أفضل وجه مبادئ وأهداف الاتفاقية مع معايير الاختيار على النحو المنصوص عليه في الفصل الأول 3 من التوجيهات التنفيذية وتقييم لمطابقة طلبات المساعدة الدولية التي تتجاوز قيمتها 100 ألف دولار أمريكي مع معايير الاختيار على النحو المنصوص عليه في الفصل الأول 4 من التوجيهات التنفيذية». وأكد أن اللجنة معنية برفع توصيات إلى اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي لإدراج أو عدم إدراج العناصر المرشحة في قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل أو القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية، أو إحالة الترشيحات إلى الدولة (الدول) المقدمة للطلب للحصول على معلومات إضافية.
واختيار أو عدم اختيار البرامج أو المشاريع أو الأنشطة المقترحة التي تعكس على أفضل وجه مبادئ الاتفاقية وأهدافها، أو إحالة المقترحات إلى الدولة (الدول) المقدمة للطلب للحصول على معلومات إضافية.
وأكد على أن «السلطنة تقوم بدورها في اتفاقية اليونسكو الخاصة بصون التراث الثقافي غير المادي لعام 2003 كل في مجاله ومن خلال تكاتف جهود العديد من الجهات في السلطنة كوزارة الخارجية ووزارة التربية والتعليم والمندوبية الدائمة باليونسكو واللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم». وتجتمع اللجنة الدولية الحكومية لصون التراث الثقافي غير المادي التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة «اليونسكو» مرة واحدة في العام.